الصين تسعى الى حصة اكبر في سوق الاقمار الصناعية

Sat Jul 26, 2008 4:20am GMT
 

بكين (رويترز) - ذكرت وكالة انباء الصين الجديدة شينخوا يوم الجمعة ان الصين تعتزم بناء صناعة فضاء رائدة قبل حلول عام 2015 حيث ستحوذ البلاد حصة 10 في المئة من سوق الاقمار الصناعية التجارية في العالم و15 في المئة من سوق اطلاق المركبات الفضائية.

ونقلت شينخوا عن برنامج عمل نشرته شركة علوم الفضاء والتكنولوجيا الصينية المملوكة للدولة ان الصين تخطط لمضاعفة عدد قواعد البحوث والانتاج العلمي الفضائي الى ثمانية.

وقالت شينخوا ان الهدف الرئيسي هو توفير حزمة خدمات للعملاء بما يشمل البحث والانتاج والاختبارات.

وقالت شينخوا نقلا عن برنامج الشركة "بحلول 2015 ستحوذ الشركة 10 في المئة من سوق الاقمار الصناعية التجارية الدولية و 15 في المئة من سوق خدمات الاطلاق التجاري للمركبات الفضائية في العالم".

وتأتي هذه الخطة بعد ان قالت شركة بوينج وهي واحدة من شركات الطيران البارزة في العالم في ابريل نيسان ان الولايات المتحدة عرضة لمخاطر فقد تميزها في الفضاء امام دول مثل الصين والهند بدون زيادات كبيرة في التمويل من الحكومة.

وزاد انفاق الحكومة الامريكية في مجال الفضاء بنسبة 3.4 في المئة في 2007 من 2006 بينما قفز انفاق دول اخرى 12 في المئة تقريبا بلغة الدولار كما يشير تقرير للمؤسسة الخاصة المعنية بالفضاء "سبيس فاونديشن".

وقالت المؤسسة انها قدرت بتحفظ الانفاق الصيني على الفضاء بنحو 1.5 مليار دولار مقارنة بسعى الحكومة الامريكية الى 17.5 مليار دولار في 2008.

وخلال العام الماضي نفذت الصين 50 اطلاقا لمركبات فضائية عبر سلسلتها من حاملات الصواريخ "لونج مارش" حيث اطلقت 43 قمرا طور محليا و 6 سفن فضاء ومسبار قمري واحد وضع في مدار كما ذكرت شينخوا.

واطلقت الصين بنجاح رحلتين مأهولتين الى الفضاء في 2003 و 2005 والتالية متوقعة في اكتوبر تشرين الاول.