بوش يتعهد بأن يكون بناء بشأن المناخ في قمة مجموعة الثماني

Sun Jul 6, 2008 6:53pm GMT
 

توياكو (اليابان) (رويترز) - تعهد الرئيس الأمريكي جورج بوش يوم الاحد بان يكون بناء في المحادثات بشأن ارتفاع درجة حرارة الارض ولكنه قال ان التوصل الى اتفاق مستحيل مالم توافق الصين والهند ذواتا النمو السريع على الحد من انبعاثات غاز الاحتباس الحراري لديهما.

ويحتل تغير المناخ مكانة متقدمة على جدول اعمال القمة السنوية لمجموعة الثماني الغنية التي تبدأ يوم الاثنين في فندق فاخر في جزيرة هوكايدو الخصبة الواقعة في شمال البلاد.

وقال بوش في مؤتمر صحفي بعد اجتماعه برئيس الوزراء الياباني ياسو فوكودا الذي يستضيف القمة التي ستعقد على مدار ثلاثة ايام "سأكون بناء.. دائما ما دافعت عن الحاجة الى فهم مشترك وهذا يبدأ بهدف."

واضاف بوش الذي بلغ من العمر 62 عاما اليوم "وانا ايضا واقعي بما يكفي لكي ابلغكم انه مالم تشارك الصين والهند في نفس التطلعات فاننا لن نحل المشكلة."

وستنضم الصين والهند و12 دولة اخرى الى اعضاء مجموعة الثماني وهي الولايات المتحدة واليابان وفرنسا وبريطانيا والمانيا وكندا وايطاليا وروسيا في اجزاء من القمة.

وسيحتل التضخم العالمي الذي يغذيه ارتفاع اسعار النفط والغذاء مكانا بارزا في جدول الاعمال الى جانب الجهود الرامية الى تخفيف الفقر في افريقيا. ومن المرجح ايضا ان يدين الزعماء العنف الذي سبق انتخابات الرئاسة التي اجريت الشهر الماضي في زيمبابوي كما سيناقشون البرنامج النووي لكوريا الشمالية.

وتريد الدول النامية ومنها الصين والهند من الدول الغنية ان تنهض بعبء خفض غازات الاحتباس الحراري في ظل اتفاق مزمع سيحل محل بروتوكول كيوتو الذي ينتهي في 2012. ومن المقرر ان تختتم محادثات تقودها الامم المتحدة حول اطار عمل جديد في كوبنهاجن في ديسمبر كانون الاول من العام المقبل.

غير ان الفجوات الكبيرة داخل مجموعة الثماني وكذا بين الدول الغنية والنامية اثارت شكوكا حول فرص التقدم الى ما يلي قمة العام الماضي في المانيا حيث اتفق قادة مجموعة الثماني على "الدراسة الجدية" لهدف عالمي بخفض غازات الاحتباس الحراري الى النصف بحلول عام 2050.

وسلطت جنوب افريقيا التي تحضر قمة العام الجاري الضوء على الانقسامات بمطالبتها الدول الغنية ان تقطع شوطا ابعد بخفض معدلات انبعاثاتها بما يتراوح بين 25 الى 40 في المئة عن مستويات 1990 بحلول عام 2020 وبما يتراوح بين 80 الى 95 بحلول عام 2050.   يتبع

 
<p>الرئيس الأمريكي جورج بوش يتحدث خلال مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء الياباني ياسو فوكودا في اليابان يوم الاحد. رويترز</p>