26 تموز يوليو 2008 / 20:52 / منذ 9 أعوام

محكمة اوروبية تؤيد حق مواطن في مطالبة السلطات بالتصدي للتلوث

بروكسل (رويترز) - حصل ناشط بيئي الماني على تأييد أعلى محكمة بالاتحاد الاوروبي لارغام السلطات المحلية في المدينة التي تضم شركة بي ام دبليو على التصدي للتلوث الناجم عن السيارات.

واشتكى دييتر جانيسيك عضو حزب الخضر الذي يعيش قرب الطريق الدائري بوسط ميونيخ لسلطات المدينة من أن مستوى الجزيئات الناجمة عن عوادم السيارات في الهواء تجاوز الحد القانوني على مدار أكثر من 35 يوما مسموحا بها في العام.

لكن طلبه للسلطة المحلية بوضع خطة عمل واتخاذ اجراءات على المدى القصير مثل عمليات حظر مرورية لتقليص التلوث قوبل بالرفض فنقل قضيته الى محكمة العدل الاوروبية.

وقالت المحكمة في بيان يوم الجمعة ”أينما يوجد خطر احتمال تجاوز مادة معينة القيم المسموح بها يمكن للاشخاص المعنيين مباشرة أن يطلبوا من السلطات المختصة وضع خطة عمل“.

الا أن المحكمة أضافت أن دول الاتحاد الاوروبي ملزمة فحسب باتخاذ اجراءات قصيرة الاجل تكفل خفض خطر احتمال تجاوز قيم التلوث الى الحد الادنى وضمان عودة تدريجية الى مستوى دون تلك القيم.

وقالت المحاكم الالمانية انه ليس في القانون الالماني ما يلزم السلطات بوضع خطة عمل ضد التلوث لكن محكمة لوكسمبورج قالت ان قوانين الاتحاد الاوروبي تسمح بمثل هذه الاجراءات.

وقرارات محكمة العدل الاوروبية قابلة للتطبيق في مختلف انحاء الاتحاد الاوروبي.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below