7 أيلول سبتمبر 2008 / 20:14 / بعد 9 أعوام

الاعصار ايك يتجه نحو كوبا وخليج المكسيك

هافانا (رويترز) - أطاح الاعصار ايك الخطير باسطح المنازل في جنوب الباهاما يوم الاحد في الوقت الذي تحركت فيه كوبا بسرعة لنقل مئات الآلاف من الاشخاص إلى المناطق الداخلية بعيدا عن عاصفة قد تصل في نهاية المطاف الى منطقة انتاج النفط الامريكي وربما نيو اورليانز.

<p>مركبات تشق طريقها شمالا عبر ماراثون كي في فلوريدا فور بدء عمليات اجلاء السكان استعدادا للاعصار ايك يوم الاحد. تصوير: كارلوس باريا - رويترز.</p>

وضرب الاعصار ايك وهو اعصار من الفئة الرابعة ويحمل رياحا سرعتها 215 كيلومترا في الساعة وربما مياه يصل ارتفاعها الى 5.5 مترا الساحل الشمالي الشرقي لكوبا بعد ان اجتاح جزر تركس وكايكوس البريطانية وهي منطقة تقع فيما وراء البحار يقطنها نحو 22 الف شخص وجزيرة جريت اناجوا في اقصى جنوب البهاما.

وقال شاني روكر من سكان اناجوا ”هذا (الاعصار) قاس تماما.. هناك الكثير من الرياح والامطار. الاضرار تلحق باسطح المنازل في ماثيو تاون والاشجار تتساقط.“

وجرى ابلاغ سكان منطقة فلوريدا كيز وهي سلسلة جزر مساحتها 177 كيلومترا وتتصل ببعضها عن طريق جسور وطريق واحد فقط باجلاء المنطقة كاجراء وقائي.

وقد يتبع الاعصار ايك مسارا مماثلا للمسار الذي اتبعه الاسبوع الماضي الاعصار جوستاف بالمرور عبر خليج المكسيك باتجاه لويزيانا وتكساس وربما يهدد نيو اورليانز وهي المدينة التي اجتاحها الاعصار كاترينا قبل ثلاثة اعوام وكذلك مناطق النفط في خليج المكسيك حيث يتركز ربع انتاج النفط الامريكي و15 في المئة من انتاج الغاز الطبيعي.

وفي واشنطن قال مسؤول بهيئة ادارة الطوارئ الاتحادية الامريكية يوم الاحد إن الاعصار من المتوقع ان يدخل خليج المكسيك وهو اعصار من الفئة الرابعة الخطيرة.

وقال بوب باورز نائب المدير المساعد للهيئة لشؤون عمليات الكوارث في مؤتمر صحفي عبر الاقمار الصناعية حول الاستعدادات الجارية لقدوم الاعصار ” يبدو انه سيكون عاصفة شديدة للغاية.“

وأضاف أن الاعصار سيضعف اذا ضرب كوبا ولكنه سيستعيد قوته مع دخوله الى الخليج الدافئ.

وربما يتأثر الكثير من شعب كوبا البالغ 11 مليون نسمه بالاعصار ايك الذي من المتوقع ان يصل الى اليابسة شمالي خليج جوانتانامو حيث توجد القاعدة البحرية الامريكية التي تضم معتقلا مثيرا للجدل للمشتبه بهم في الارهاب ويستمر لمدة يومين تقريبا فوق الجزيرة الطويلة والضيقة.

واستخدمت السلطات حافلات وشاحنات ووسائل مواصلات اخرى لنقل آلاف السياح الى داخل البلاد من المنتجعات الرئيسية في كوبا والتي تمتد على الساحل الشمالي من جوردالافاكا في هولجين بشرق البلاد الى فاراديرو في الغرب.

وساق عمال المزارع الماشية من مناطق العشب الرئيسية في لاس توناس وكاماجوي بشرق البلاد الى مناطق مرتفعة.

وقال عامل مزرعة يدعى ارتيميو مادوناديموس من الاراضي المنبسطة في لاس توناس ”نحن في ظروف معاكسة بسبب عدم وجود تلال او جبال لكسر حدة الرياح.“

<p>مركبات تشق طريقها شمالا عبر ماراثون كيز في فلوريدا كيز فور بدء عمليات اجلاء السكان استعدادا للاعصار ايك يوم الاحد. تصوير: كارلوس باريا - رويترز.</p>

واضاف قبل ان يغلق مسكنه المتواضع ويتوجه الى منزل اخيه في مدينة لاس توناس ”اذا وصلت العاصفة الى هنا فإن الاضرار ستكون جسيمة.“

ومن المنتظر ان يصل الاعصار ايك الى البر في هولجين مركز صناعة النيكل التي تعد اهم صادرات كوبا ثم يتجه غربا نحو مركز صناعة السكر. وجرى اغلاق مناجم هولجين وثلاثة محطات للمعالجة في الجبال.

وجلب الاعصار شقاء جديدا الى هايتي حيث يعتقد ان الفيضانات الناجمة عن العاصفة الاستوائية هانا ادت الى مقتل 500 شخص على الاقل حول مدينة جونايفز الساحلية.

وقال ستيفن مويس رئيس شرطة جونايفز ”اعتقد ان عدد القتلى اكبر بكثير.“ مضيفا ان الامطار بدأت في الهطول مجددا وارتفع منسوب مياه الفيضانات فيما انهارت الجسور التي تربط المدينة بباقي انحاء البلاد.

وقال ”جونافيز اصبحت بالفعل مدينة مدمرة ومعزولة.“ وتابع ”لا نستطيع تحمل اعصار اخر.“

وبحلول الساعة الثانية مساء (1800 بتوقيت جرينتش) كان مركز الاعصار ايك يقع غربي جزيرة جريت اناجوا مباشرة حيث سقط طبق لاستقبال المحطات الفضائية من على سطح مبنى احدى شركات الهاتف واطاحت الرياح العاتية بالنوافذ الخشبية لمركز الشرطة.

واستمر تدفق المرور بشكل ثابت على طول الطريق السريع في فلوريدا كيز حيث تم اجلاء بعض السكان رغم ان من المتوقع ان يمر ايك على مسافة 160 كيلومترا الى الجنوب.

وقال رومان جاستيسي المسؤول الاداري عن مقاطعة مونرو ”انه قريب جدا لدرجة انه لا يمكن ان نقف ساكنا حياله.“

وتم اغلاق مأوى للمشردين ونقل الافراد الى ميامي فيما قام صاحب متجر يدعى بيل مورفي باجلاء موظفيه وبضاعته الى اورلاندو.

وتشير توقعات الارصاد الى ان الاعصار ايك سيأخذ اتجاها منحنيا الى خليج المكسيك على غرار الاعصار جوستاف الذي ضرب اليابسة غربي نيو اورليانز مباشرة الاسبوع الماضي ليبتعد عن المدينة التي ضربها الاعصار كاترينا في عام 2005.

وتسبب الاعصار كاترينا في مقتل 1500 شخص وخسائر مادية بنحو 80 مليار دولار على ساحل الخليج الامريكي.

من مارك فرانك

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below