20 تموز يوليو 2008 / 02:31 / منذ 9 أعوام

جنوب شرق آسيا تحذر من تنامي انتشار المخدرات التركيبية

مانيلا (رويترز) - حذرت وكالات مكافحة المخدرات بجنوب شرق آسيا يوم الخميس من التعاطي المتزايد لمنبهات مثل الامفيتامينات بالاستعانة بمواد كيميائية متاحة وجاهزة من بينها الاسمدة.

وقال كيو تشيا منسق جهود مكافحة المخدرات برابطة دول جنوب شرق اسيا (اسيان) ان الظهور السريع للمخدرات التركيبية يثير قلقا متناميا بين وكالات تطبيق القانون.

وقال تشيا لمندوبين يشاركون في اجتماع اقليمي عن مكافحة المخدرات ” اصبحت مصدر قلق رئيسي لاسيان يعوق تحقيق هدف اخلاء المنطقة من المخدرات بحلول 2015.“

وأوضح ”انها تظهر في كل مكان بالمنطقة لسهولة انتاج هذه الانواع وكثرة تنقل منتجيها.“

وسبب اخر لقلق وكالات مكافحة المخدرات في اسيان هو استخدام مواد كيميائية عادية مثل الاسمدة في انتاج امفيتامينات.

وقال تشيا في مقابلة مع رويترز ”ضبطت سلطات تطبيق القانون في العام الماضي معملا سريا لانتاج المخدرات في كمبوديا يستعين بالمخصبات كمواد مساعدة في انتاج امفيتامينات.“

ومضى قائلا ”ضبطت معامل اخرى مشابهة في ماليزيا.“

واوضح المسؤول ان نجاح الحكومات في الحد من وصول الهيروين من منطقة ” المثلث الذهبي“ تبدد في وجه الانتشار السريع لصناعة وتوزيع واستخدام المخدرات التركيبية ومنها الكيتامين وحبوب النشوة.

وقال كيانرونج وانج المستشار الفنى بمكتب الامم المتحدة لمكافحة المخدرات والجرائم في مقابلة مع رويترز ”ان الامفيتامينات وما شابهها من المخدرات يسهل انتاجها ويصعب منعها.“ واضاف ان المواد تصنع قريبة اكثر من اسواقها.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below