19 كانون الأول ديسمبر 2007 / 01:04 / منذ 10 أعوام

مشرع أمريكي يحث على استمرار برنامج مكوك الفضاء الامريكي بعد 2010

كيب كنافيرال (فلوريدا) (رويترز) - قال عضو بمجلس النواب الامريكي انه ينبغي للولايات المتحدة ان تواصل رحلات برنامج مكوك الفضاء بعد الموعد المقرر لنهايتها في 2010 لتجنب الاعتماد على روسيا في ارسال رواد فضاء الى المحطة الفضائية الدولية.

واقترح النائب ديف ويلدون وهو جمهوري تشمل منطقته في ولاية فلوريدا مركز كنيدي الفضائي تمديد فترة عمل برنامج مكوك الفضاء من اجل سد الفجوة حتى تكون سفن الفضاء التي يطلق عليها (اوريون) والتي ستحل محل المكوك جاهزة لاول رحلة مأهولة في 2015.

ويدعو اقتراحه الذي يتكلف حوالي 10 مليارات دولار الى القيام بست او سبع رحلات اضافية في برنامج المكوك بين 2010 و2013 والتعجيل بتطوير سفن الفضاء اوريون لتكون جاهزة بحلول ذلك الموعد.

وهناك اقتراح ثان يدعو الى استمرار رحلات برنامج المكوك حتى 2015 دون ارتباط ببرنامج اوريون.

وقال ويلدون الذي اعلن عن خطته في مركز الزوار بمركز كنيدي الفضائي يوم الاثنين ”انها مسألة اولويات.“

وكانت اللجنة التي حققت في حادث تحطم المكوك كولومبيا في 2003 قد أوصت باحالة برنامج مكوك الفضاء الي التقاعد في 2010 ما لم يحصل اسطول المركبات بالبرنامج على شهادات صلاحية جديدة وهي عملية قالت ناسا انها ستستغرق وقتا طويلا وستكون مكلفة.

وقبل الرئيس الامريكي جورج بوش هذه التوصية وأمر باحالة اسطول المكوك الي التقاعد. كما أصدر توجيهات الى ادارة الطيران والفضاء الامريكية (ناسا) باستكمال بناء المحطة الفضائية الدولية وتطوير سفن فضاء جديدة وصواريخ يمكنها السفر الى المحطة وكذلك القمر ومحطات اخرى في النظام الشمسي في اطار برنامج يطلق عليه الكوكبة.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below