28 نيسان أبريل 2014 / 03:14 / بعد 4 أعوام

تقرير: الصين تجسست على البريد الإلكتروني للبرلمان الأسترالي

سيدني (رويترز) - ذكرت صحيفة استراليان فاينانشال ريفيو يوم الإثنين أن هجوما إلكترونيا على شبكة أجهزة الكمبيوتر الخاصة بالبرلمان الاسترالي في 2011 ربما اتاح لوكالات المخابرات الصينية الوصول لرسائل البريد الإلكتروني للمشرعين لعام كامل.

ونقلت الصحيفة عن مصادر حكومية وأمنية قولها إن معلومات جديدة أوضحت أن الهجوم كان أكثر شمولا مما كان يتوقع سابقا و”منحهم السيطرة على نحو فعال“ على النظام بالكامل.

وقال مصدر للصحيفة ”كان بمثابة منجم مفتوح. لقد كان لديهم إمكانية الوصول إلى كل شيء.“

ووضع المسؤولون الاستراليون مثلهم مثل نظرائهم في الولايات المتحدة والدول الغربية الأخرى مسألة أمن الإنترنت كأولوية في أعقاب تزايد الهجمات.

وشبكة الكمبيوتر البرلمانية عبارة عن نظام داخلي غير سرية يستخدمه المشرعون الاتحاديون والموظفون والمستشارون لإجراء الاتصالات الخاصة والمناقشات.

وذكر التقرير أنه عندما يدخل المتسللون للنظام يكون بوسعهم الوصول إلى رسائل البريد الإلكتروني وقواعد بيانات الاتصال وأي وثائق أخرى مخزنة على الشبكة.

ومنح الوصول إلى هذه الشبكة الصين فهما أكثر تطورا للسياسة والروابط المهنية والاجتماعية للقيادة الأسترالية وربما تكون أطلعت الصين على نقاشات حساسة بين مشرعين وعاملين.

وقال تشين قانغ المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية إنه لا يعلم ما إذا كانت وسائل الإعلام الأسترالية قدمت أي أدلة على مزاعمها وكرر الكلام المعتاد قائلا إن الصين تعارض هجمات التسلل الإلكتروني وتحظرها.

وقال تشين في افادة صحفية يومية في بكين ”نأمل أن تتعامل وسائل الإعلام الأسترالية المعنية بطريقة مسؤولة وإيجابية ولا تثير الأمور بدون سبب. هذه ليست طريقة لحل القضية.“

إعداد محمد اليماني للنشرة العربية - تحرير

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below