28 نيسان أبريل 2014 / 18:23 / منذ 3 أعوام

منظمة الصحة العالمية تعقد اجتماعا طارئا لبحث انتشار شلل الأطفال

صورة من أرشيف رويترز لتطعيم طفل ضد شلل الأطفال بمخيم للاجئين السوريين بوادى البقاع اللبناني.

لندن (رويترز) - بدأت منظمة الصحة العالمية اجتماعا طارئا يوم الإثنين مع مجموعة من الخبراء لبحث سبل وقف انتشار الفيروس المسبب لمرض شلل الأطفال عبر الحدود في آسيا وأفريقيا والشرق الأوسط.

وينتشر شلل الأطفال بسهولة من شخص لآخر ويمكن أن ينتشر بسرعة بين الأطفال خاصة في ظل توفر ظروف غير صحية كتلك التي يعانيها النازحون في المناطق التي تشهد صراعات مسلحة وداخل مخيمات اللاجئين والمناطق التي تعاني من نقص الرعاية الصحية.

ومن المقرر أن تستمر الاجتماعات في جنيف لعدة أيام.

وقالت المنظمة في بيان "يواصل فيروس شلل الأطفال الجامح الانتشار عبر الحدود من المناطق الموبوءة بالفعل وأيضا تلك التي شهدت عودته مجددا."

وقال البيان إن خبراء الصحة من امريكا الشمالية واوروبا وآسيا وافريقيا والشرق الأوسط سيطلب منهم "توضيح ما اذا كانت التطورات الحالية بشأن انتشار شلل الأطفال تعد بمثابة حالة طواريء صحية على مستوى العالم."

وعاد الفيروس للظهور في سوريا في العام الماضي لأول مرة منذ 14 عاما مما أذكى المخاوف من انتشاره عالميا على نطاق أوسع وحدا بالجهات المعنية تنظيم حملة تطعيم اقليمية طارئة.

ويستطيع الفيروس اختراق النظام العصبي والتسبب في شلل غير قابل للعلاج خلال ساعات. وتحذر منظمة الصحة من أنه طالما ظل طفل واحد فقط مصاب بالفيروس فإن غيره من الأطفال في أي بقعة عرضة للاصابة به.

ولا يوجد علاج للمرض لكن يمكن الحيلولة دون الاصابة به عن طريق التحصين. وبإمكان التطعيم الذي يعطى للطفل عدة مرات حمايته من الاصابة بالشلل مدى الحياة.

إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير عماد عبد الله

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below