13 شباط فبراير 2015 / 10:06 / بعد 3 أعوام

مساعي انقاذ غابة في الصين تختبر قانون البيئة المشدد

بكين (رويترز) - تعتبر الدعوى القضائية المرفوعة ضد أربع شركات تعدين صينية متهمة بتدمير شريط من الغابات اختبارا لقانون البيئة الذي شددته بكين مؤخرا وأيضا لقدرة جماعات الحفاظ على البيئة على اخضاع الشركات للمساءلة على أفعالها.

ويأمل المدافعون عن البيئة ان تفجر هذه القضية سلسلة من الدعاوى القضائية في شتى انحاء الصين حيث يتنامى السخط من النموذج الاقتصادي للنمو مهما كان الثمن الذي أتلف الكثير من الموارد البيئية سواء في الماء او السماء او الارض.

واستأجرت شركات التعدين العمال لازالة نحو خمسة أفدنة من الغابات في جبل هولو باقليم فوجيان عام 2008 لاستخراج الجرانيت من قمة الجبل.

وتقول وسائل اعلام رسمية وجماعتان مدافعتان عن البيئة رفعتا الدعوى القضائية ان شركات التعدين فعلت ذلك دون تصريح.

ورفع المدعون الدعوى ضد المديرين التنفيذيين لشركات التعدين الاربعة بموجب تعديلات أدخلت على قانون حماية البيئة التي أصبحت سارية المفعول في الأول من يناير كانون الثاني وطالبوا في الدعوى بأن يتحمل مديرو الشركات تكلفة اعادة الغابة الى حالتها الطبيعية.

وسجن ثلاثة من المديرين التنفيذيين الاربعة لما يتراوح بين 14 و18 شهرا العام الماضي لادانتهم باحتلال أرض زراعية دون حق. ولم توجه للمدير الرابع تهمة في هذه القضية ولم تتمكن رويترز من الوصول اليه.

وتعتبر هذه الدعوى البيئية التي رفعت امام احدى محاكم فوجيان في اوائل يناير كانون الثاني أول دعوى تقبلها المحاكم بموجب القانون الجديد المعدل. ومنذ ذلك الحين قبلت محكمة في اقليم شاندونغ الشرقي قضيتين مماثلتين.

وقال لي شيانغ أحد محامي أصحاب الدعوى لرويترز انه يتوقع نظر دعوى جبل هولو التي حظيت بتغطية اعلامية واسعة في مارس آذار.

والتعديلات التي أدخلت على القانون حماية البيئة وهي الأولى من نوعها لتشديد التشريع في 25 عاما تنطوي على تشديد عقوبة ملوث البيئة في اطار الحرب التي تشنها الصين على التلوث.

وتسري التعديلات أيضا بأثر رجعي على أفعال ارتكبت قبل ان تصبح التعديلات سارية.

وتمكن الاجراءات الجديدة المنظمات المسجلة لدى الحكومة التي تنطبق عليها معايير خاصة من رفع دعاوى قضائية ضد ملوثي البيئة.

بالاضافة الى هذا قالت المحكمة العليا في الصين الشهر الماضي انها ستعطي الجماعات المدافعة عن البيئة حق رفع الدعوى قبل وقوع اي تلوث اذا أثبتت "ان نشاطا بعينه يهدد المصلحة العامة."

وقالت المحكمة ايضا ان تكاليف الدعوى بما فيها أتعاب المحامين يمكن ان يتحملها المتهمون.

والدعوى الخاصة بجبل هولو مرفوعة من جانب جماعتين مدافعتين عن البيئة هما فوجيان جرين هوم وفريندز أوف نيتشر ومقرهما بكين.

إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below