فشل تجربة رائدة لاستنباط قمح مقاوم لحشرة المن

Fri Jun 26, 2015 8:13am GMT
 

من بن هيرشلر

لندن (رويترز) - باءت بالفشل تجارب حقلية على صنف من القمح المعدل وراثيا الذي تنبعث منه رائحة معينة لطرد الآفات لا سيما حشرة المن الأمر الذي يبرز مدى صعوبة استئناس مثل هذه التقنية المثيرة للجدل.

وقال العلماء إن هذه النتيجة مخيبة للآمال لكنهم يعتزمون تعديل هذه التقنية لتحسينها مستقبلا اعتقادا منهم بان تقنية المحاصيل المحورة وراثيا تطرح اسلوبا مرنا لاستنباط حاصلات لا تحتاج الى رشها بمبيدات الآفات.

غير ان منتقدي هذه التقنية يخشون من ان تؤدي هذه المحاصيل إلى تلويث البيئة وربما إفساد منظومة السلسلة الغذائية.

كانت هذه الجهود العلمية التي جرت في معهد روثامستيد البريطاني بجنوب انجلترا أول تجربة من نوعها لمحصول تمت هندسته وراثيا كي يطلق فرمونات أو روائح طاردة للحشرات.

وفجرت هذه التجربة احتجاجات من جانب النشطاء المعارضين للحاصلات المعدلة وراثيا إذ هددوا باتلاف هذه النباتات في حالة نجاح التجربة لكنهم لم يقدموا على اهلاك نباتات التجربة.

وفيما نجت النباتات من اعتداء البشر إلا انها لم تفلت من غزو حشرة المن.

وأوضحت هذه التجربة التي استمرت خمس سنوات -ونشرت نتائجها في دورية (ساينتفيك ريبورت) الخميس- ان القمح المحور وراثيا لم يطرد آفة المن في التجارب الحقلية كما كان يعتقد على الرغم من نجاحه في ذلك في المختبرات.

وتدمر حشرة المن محصول القمح عن طريق امتصاص العصارة السكرية للنبات علاوة على نشر الفيروسات الأمر الذي يستدعي رش المحصول بمبيدات حشرية من انتاج شركات مثل باير وسينجينتا.   يتبع