3 كانون الثاني يناير 2017 / 22:15 / منذ 10 أشهر

إلغاء تحذير من أمواج مد بعد زلزال قوي قبالة فيجي

سيدني (رويترز) - قال مركز التحذير من أمواج المد في المحيط الهادي يوم الأربعاء إنه ألغى تحذيرا من أمواج عاتية لفيجي وذلك بعد فترة وجيزة من زلزال قوي وقع قبالة سواحل الجزيرة الواقعة في جنوب المحيط ودفع كثيرا من السكان المذعورين للهرب إلى مناطق مرتفعة.

وقالت هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية إن الزلزال وقع الساعة 1052 صباحا (2152 بتوقيت جرينتش الثلاثاء) على بعد 284 كيلومترا إلى الجنوب الغربي من سوفا عاصمة فيجي وعلى عمق حوالي 15 كيلومترا.

كانت الهيئة قدرت في البداية شدة الزلزال عند 7.2 درجة قبل أن تخفضها لاحقا إلى 6.9 درجة.

ولم ترد تقارير أولية عن إصابات بشرية أو أضرار مادية.

كان مركز مكافحة الكوارث في فيجي أصدر تحذيرا في عموم البلاد من أمواج مد عاتية عقب الزلزال فيما تسبب في عمليات جلاء واسعة وزحام مروري.

وقالت كورين أمبلر التي تعمل بالصليب الأحمر في سوفا على تويتر إن جميع موظفي الصليب الأحمر وأغلب العاصمة ”اتجهوا إلى أرض مرتفعة“.

وضرب تابعان اثنان على الأقل تجاوزت شدتهما خمس درجات فيجي عقب الزلزال.

وألغى مركز التحذير من أمواج المد في المحيط الهادي تحذيره من أمواج مد عاتية بعد أكثر من ساعة من الهزة الأولى.

وقالت السلطات إنه لا يوجد خطر على دولتي فانواتو ونيو كاليدونيا وهما جزيرتين قريبتين في المحيط الهادي.

إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below