6 كانون الثاني يناير 2017 / 12:15 / بعد عام واحد

زبد الفول السوداني قد يقلل خطر إصابة الأطفال بالحساسية

(رويترز) - تحث إرشادات أمريكية جديدة الآباء على إطعام أطفالهم زبد الفول السوداني أو الطعام المهروس الذي يحتوي على مسحوق الفول السوداني عندما يكون الرضيع بين أربعة وستة أشهر للمساعدة في تقليل خطر إصابتهم بأنواع من الحساسية تشكل خطرا على الحياة.

صورة من أرشيف رويترز لطاهي يقطع شطيرة زبد الفول السوداني.

وبالنسبة لمعظم الأطفال - الذين لا يعانون من الاكزيما أو الحساسية من البيض التي تزيد احتمالات الحساسية من الفول السوداني - فإن الإرشادات الجديدة من المعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية توصي بإدخال أطعمة تتضمن الفول السوداني مع بلوغ الرضع عمرا يستطيعون فيه ابتلاع الأطعمة الصلبة.

وقال الطبيب ماثيو جرينهاوت رئيس لجنة المواد الغذائية المسببة للحساسية في الكلية الأمريكية للحساسية والربو وعلم المناعة والذي شارك في وضع الإرشادات ”بالنسبة لمعظم الرضع فإن إدخال (هذه الأطعمة) يمكن أن يتم في المنزل.“

وتابع قوله في رسالة بالبريد الإلكتروني ”لا ينبغي منح أي طفل تحت سن الرابعة حبوب الفول السوداني كاملة لأنهم قد يكونون عرضة لخطر الاختناق.“

والإرشادات الجديدة تمثل تغيرا جذريا عن توصيات عام 2000 التي كانت تنصح بعدم إطعام الرضع الفول السوداني قبل سنة الثالثة.

وتستند الإرشادات الجديدة على نتائج تجارب أعلنت في فبراير شباط 2015 وأظهرت أن استهلاك الفول السوداني بشكل منتظم من الطفولة المبكرة وحتى الخامسة أدى إلى تراجع بنسبة 81 في المئة في الإصابة بحساسية الفول السوداني لدى الأطفال الذين تزداد احتمالات إصابتهم بهذا النوع من الحساسية بسبب معاناتهم بالفعل من الاكزيما الشديدة أو حساسية البيض أو كليهما.

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below