23 آذار مارس 2017 / 11:44 / منذ 8 أشهر

زراعة "عقد أخضر" حول العاصمة الصينية لحمايتها من التلوث

بكين (رويترز) - قالت حكومة إقليم خبي الصيني يوم الخميس إن بكين وإقليم خبي الذي يحيط بها سيزرعان أشجارا وسيقيمان أحزمة خضراء وسيستغلان الأنهار والأراضي الرطبة لزراعة ”عقد أخضر“ يحمي العاصمة التي يغلفها الضباب الدخاني من التلوث.

طريق في بكين يظهر بصعوبة وسط الضباب الدخاني يوم 14 فبراير شباط 2017. تصوير: جيسون لي - رويترز.

وتضررت صورة بكين كمدينة عالمية كبرى بسبب انتشار الضباب الدخاني المؤذي بشكل منتظم لا سيما خلال الشتاء. وتم تحديد الصناعات الثقيلة في إقليم خبي التي لا تخضع لضوابط مناسبة كواحد من أكبر العوامل المساهمة في ذلك.

وقالت حكومة إقليم خبي في إخطار نشر في موقعها على الإنترنت إنها ستزيد مساحة الغابات وستوسع نطاق المناطق صديقة البيئة وستستخدم أنظمة الأنهار والجبال والأراضي الرطبة والمزارع لإقامة أحزمة خضراء جديدة حول بكين.

ويحاول صناع السياسة أيضا التطرق لمشكلة الإفراط في التنمية والزيادة السكانية في بكين التي تنمو بسرعة فيما يعرف باسم ”متلازمة المدينة الكبيرة“ وستستهدف الخطة الإقليمية الجديدة فرض قيود على التنمية العمرانية على حدود العاصمة.

والخطة، التي تحدد أيضا قواعد جديدة موحدة للخدمات العامة والنقل في بكين والمناطق الحدودية المحيطة بها، هي جزء من برنامج الحكومة على المدى البعيد لدمج بكين وخبي وميناء تيانجين.

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير لبنى صبري

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below