إيطاليا تتجه لترشيد استهلاك المياه في العاصمة بسبب موجة الجفاف

Sat Jul 22, 2017 9:27pm GMT
 

روما (رويترز) - أمرت السلطات الإيطالية بوقف ضخ المياه من بحيرة قرب روما بعد موجة جفاف شديدة الأمر الذي قد يجبر مسؤولي العاصمة على فرض إجراءات لترشيد استهلاك المياه في المدينة.

وقال رئيس إقليم لاتسيو يوم السبت إن وقف سحب المياه من بحيرة برتشانو سيدخل حيز التنفيذ يوم 28 يوليو تموز.

وأضاف نيكولا تسينجاريتي لمحطة (تي جي كوم 24) التلفزيونية يوم السبت "إنها مأساة محزنة ... الحقيقة هي أن منسوب المياه في بحيرة برتشانو انخفض بشدة وربما نواجه خطر كارثة بيئية".

وقالت مؤسسة (ايه.سي.إي.ايه) التي تدير شبكة المياه في روما إن تراجع سقوط الأمطار عن معدله المعتاد على مدى العامين الماضيين أدى لانخفاض مستويات المياه بشكل كبير في الخزانات المغذية للمدينة تزامنا مع موجة حارة استمرت لفترة طويلة زادت من تفاقم الأمر.

لكن المؤسسة انتقدت القرار بشأن برتشانو الواقعة على بعد 30 كيلومترا شمالي روما قائلة إن السلطات اتخذت قرارا "منفردا وغير مبرر".

وقال متحدث باسم المؤسسة لوكالة أنسا الإيطالية للأنباء "الانخفاض الكبير للتدفق في شبكة مياه العاصمة يجبرنا على بدء دورة تبادلية قاسية للإمدادات من شأنها التأثير على (نمط حياة) نحو 1.5 مليون إيطالي".

لكن تسينجاريتي قال إن ثمانية في المئة فقط من إمدادات المياه في روما تأتي من بحيرة برتشانو وإن المؤسسة استغلت الفترة الماضية في حل هذه المشكلة.

(إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)