10 تشرين الثاني نوفمبر 2017 / 10:09 / بعد شهر واحد

اليونيسف: مخزون اليمن من الوقود واللقاح سينفد خلال شهر

جنيف (رويترز) - قالت مندوبة منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) في اليمن يوم الجمعة إن مخزونات البلاد من الوقود واللقاح ستنفد خلال شهر إذا لم يسمح التحالف العسكري بقيادة السعودية بدخول مساعدات عبر ميناء الحديدة ومطار صنعاء المغلقين.

امرأة تحمل طفلا بمستشفى في صنعاء - أرشيف رويترز

وفي حديث عبر الهاتف إلى صحفيين في جنيف قالت ميريتسيل ريلانو إن أسعار الوقود زادت 60 في المئة وإن هناك مخاوف ملحة من تفشي الدفتريا ومن نقص الغذاء بسبب إغلاق الميناء.

وقالت ريلانو ”الوضع الذي كان كارثيا أصلا يزداد سوءا... الأثر لا يمكن تصوره فيما يتعلق بالصحة والأمراض“.

وبعد عامين من حرب أهلية بات سبعة ملايين شخص في اليمن على شفا مجاعة وظهرت 900 ألف حالة يشتبه في إصابتها بالكوليرا في الشهور الستة الماضية.

وأفادت بيانات لمنظمة الصحة العالمية أن معدل ظهور حالات جديدة من الإصابة بالكوليرا شهد تراجعا مستمرا في الأسابيع الثمانية الماضية.

وقالت فضيلة شايب المتحدثة باسم منظمة الصحة العالمية في إفادة دورية بالأمم المتحدة في جنيف إن التقدم الذي تحقق في مكافحة مرض الكوليرا، الذي أدى إلى مقتل 2196 شخصا، قد يتبدد بسبب الحصار.

وأضافت ”إذا لم يتم إنهاء عملية الإغلاق في الأيام المقبلة فقد نرى التقدم وقد توقف... قد نرى حتى حالات أكثر ووفيات أكثر نتيجة عدم تمكننا من الوصول إلى الناس“.

وتسبب إغلاق ميناء الحديدة في منع سفينة تحمل 250 طنا من الإمدادات الطبية التابعة لمنظمة الصحة العالمية من الإبحار من جيبوتي يوم الأربعاء.

وقالت شايب ”إذا استمر القتال وظلت الموانئ مغلقة لن نتمكن من إجراء عمليات جراحية لازمة لإنقاذ حياة المرضى أو توفير الرعاية الصحية الأساسية“.

إعداد دعاء محمد للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below