January 5, 2018 / 4:13 PM / 2 years ago

البرد القارس يجتاح مناطق واسعة في شرق كندا

رجل يقف أمام موجة في وقت تضرب فيه عاصفة منطقة نوفا سكوشيا في كندا يوم الجمعة. تصوير: دارين كالابريزي - رويترز

مونتريال (رويترز) - شهدت مناطق واسعة في شرق كندا حالة من الطقس السيئ يوم الجمعة مع انخفاض درجات الحرارة إلى مستويات قياسية في تورونتو، بينما أسقطت رياح قوية خطوطا للكهرباء مما تسبب في انقطاع التيار عن أكثر من 85 ألف شخص في منطقة نوفا سكوشيا.

ويتعرض شرق كندا لعاصفة قوية تصحبها رياح سرعتها نحو 100 كيلومتر في الساعة وصلت إليها الخميس قادمة من الولايات المتحدة.

وتسببت العاصفة التي تزداد قوتها سريعا والتي وصفها خبراء الأرصاد بأنها ”قنبلة طقس“ في إلغاء عشرات الرحلات الجوية وإغلاق مدارس وأنشطة تجارية في مناطق في شرق كندا.

وذكرت وسائل إعلام أن درجات الحرارة في تورونتو، أكبر مدن كندا، انخفضت بشدة يوم الجمعة إلى 23 درجة مئوية تحت الصفر في السادسة صباحا بالتوقيت المحلي، لتسجل مستوى قياسيا في مثل هذا التاريخ.

وقالت وسائل إعلام محلية إن تقارير ذكرت أن البرودة الشديدة كانت سببا في وفاة رجل مسن وزوجته خارج مزرعتهما في أونتاريو في وقت سابق من الأسبوع.

إعداد دعاء محمد للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below