January 6, 2018 / 6:35 PM / 2 years ago

آلية مزدوجة لمواجهة الجريمة في المدن الأمريكية الكبرى

نيويورك (رويترز) - تراجع العنف باستخدام الأسلحة في المدن الأمريكية الكبرى خلال عام 2017 مع لجوء الشرطة إلى اتباع آلية مزدوجة لمواجهة الجريمة تضمنت الاعتماد على أحدث البرامج الإلكترونية مع إعادة تفعيل دور الشرطة المجتمعية بهدف إعادة بناء الثقة مع جمهور متشكك.

اللفتنانت لاورا وست من شرطة شيكاجو تقوم بتدوين ملاحظات على ورقة بينما يراقب ضابط شاشات كمبيوتر في مركز للشرطة في مدينة شيكاجو بولاية إلينوي يوم الجمعة. تصوير جوشا لوت - رويترز.

وأرجع رجال إنفاذ القانون والمتخصصون في علم الجريمة الفضل إلى تلك المنهجية المزدوجة في المحافظة على تراجع معدل الجريمة في نيويورك، المستمر منذ عقود، والحد من العنف باستخدام السلاح في شيكاجو بمعدل 20 في المئة خلال عام 2017.

وصارت شيكاجو رمزا للعنف باستخدام الأسلحة في الولايات المتحدة بعد ارتفاع معدل جرائم القتل بما يصل إلى 60 في المئة وهو ما أثار أكثر من مرة انتقاد دونالد ترامب أثناء حملته للانتخابات الرئاسية وبعد انتخابه رئيسا.

وشهدت شيكاجو، ثالث كبرى المدن الأمريكية، بناء علاقات بين الشرطة والجمهور من خلال فعاليات منها حفل بمناسبة عيد الهالوين أقيم بأحد مراكز الشرطة، في منطقة ترتفع فيها معدلات الجريمة، ونجح في جذب 500 طفل.

ورغم عدم وجود دليل قوي على أثر مثل هذه المبادرات إلا أن جرائم القتل في شيكاجو تراجعت بمعدل 16 في المئة إلى 650 جريمة خلال عام 2017. وهذا العدد يفوق مجموع جرائم القتل في نيويورك ولوس أنجليس أكبر مدينتين أمريكيتين.

وبينما يتأرجح معدل الجرائم في شيكاجو تشهد نيويورك تراجعا مضطردا فيه على خلاف ما اشتهرت به في الماضي بأنها عاصمة القتل.

وأعلنت إدارة شرطة نيويورك يوم الجمعة وقوع 290 جريمة قتل خلال عام 2017 بتراجع 13 في المئة مقارنة بعام 2016 و87 في المئة عن عام 1990 الذي وصلت فيه حوادث القتل لرقم قياسي هو 2262 جريمة.

وقالت الإدارة إن عام 2017 هو الأكثر أمنا في نيويورك منذ نحو 70 عاما إذ قل عدد الأشخاص الذين يتم إلقاء القبض عليهم بنحو 400 يوميا عما كان عليه الأمر عندما بلغ ذروته قبل سبع سنوات.

وبعد غضب عارم عام على خلفية حوادث قتل الشرطة لرجال سود غير مسلحين في أنحاء الولايات المتحدة على مدى الأعوام الماضية اقتنعت الشرطة بأهمية دور الشرطة المجتمعية.

وتهدف الشرطة المجتمعية لتحسين العلاقات بين الشرطة والمقيمين في المناطق التي تشهد ارتفاعا في معدل الجريمة إضافة إلى الحد من العداء تجاه الشرطة ودعم التعاون معها في كشف الجرائم ومنعها.

إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below