March 9, 2020 / 6:41 PM / 3 months ago

مصر تكثف إجراءات احتواء فيروس كورونا بعد ظهور المرض في الأقصر

الاقصر (مصر) (رويترز) - كثفت مصر إجراءات احتواء فيروس كورونا في مدينة الأقصر السياحية وهي مقصد سياحي شهير بعد ظهور المرض على باخرة نيلية فيها.

ركاب بعضهم يضعون كمامات على الوجه للوقاية من فيروس كورونا خلال رحلة طائرة من القاهرة إلى الأقصر بمصر يوم الإثنين. تصوير: محمد عبد الغني - رويترز.

وتم رصد 45 حالة إصابة بالفيروس على الأقل منذ وصول الباخرة إلى الأقصر التي زارها أيضا سائح ألماني توفي يوم الأحد في مستشفى بمنتجع الغردقة المطل على البحر الأحمر.

وإجمالا أعلنت مصر عن 55 حالة إصابة.

وقال عاملون في قطاع السياحة وشهود إن السلطات الصحية بدأت في تعقيم الفنادق والبواخر النيلية في الأقصر يوم الإثنين، كما بدأت في إجراء فحوص بين العاملين والزوار.

وقالوا إن السلطات لم تسمح للسياح والعاملين بدخول المنشآت الفندقية والبواخر النيلية أو الخروج منها إلا بعد إتمام عملية التعقيم.

وزار الأقصر يوم الأحد ثلاثة وزراء قاموا بجولات في مواقع أثرية وفنادق وبواخر نيلية في محاولة لطمأنة السياح إلى أن المدينة آمنة ولا خوف من زيارتها.

وقطاع السياحة في مصر مصدر مهم للعملة الصعبة. والأقصر أحد أهم مقاصد السائحين الأجانب لما تحتويه من معابد قديمة وتحف ومقابر أثرية سواء داخل المدينة أو حولها.

وطبقا لبيانات البنك المركزي، بلغت إيرادات السياحة مستوى قياسيا هو 12.57 مليار دولار في السنة المالية التي انتهت في يوليو تموز.

كما قررت الحكومة يوم الإثنين تعليق الأنشطة التي يشارك فيها الناس بأعداد كبيرة، أملا في احتواء المرض. ولم تخض الحكومة في تفاصيل لكن مصدرا في مجلس الوزراء قال إن هذه الأنشطة تشمل الاحتفالات الدينية والعروض الموسيقية والمعارض والندوات.

* مخاوف من تأثير على السياحة

قال صحفيون من رويترز في الأقصر إن المواقع الأثرية والسياحية في المدينة كانت تعمل يوم الإثنين وإن كثيرا من الناس ترددوا عليها.

وقالت وزارة السياحة والآثار‭‭‭ ‬‬‬ في بيان يوم الإثنين حول الوضع في الأقصر ”تسير الحركة السياحية الوافدة لها بشكل منتظم وحسب المعدلات الطبيعية للموسم السياحي الحالي“.

لكن بعض العاملين في القطاع السياحي يشعرون بالقلق إزاء الأثر المحتمل لفيروس كورونا على الموسم السياحي.

وقال أشرف إسماعيل وهو مدير باخرة نيلية في الأقصر ”الصناعة ستتأثر بالتأكيد. هذه هي المرة الأولى التي نرى فيها هذه الإجراءات“. وأضاف ”هناك إلغاءات لكنها ليست كبيرة إلى الآن... ليس أمامنا إلا أن ننتظر ونرى كيف سيكون أثر ذلك على الصناعة ككل“.

وقال حمادة محمود، وهو صاحب شركة سياحة تعمل حصريا مع السياح من الصين التي ظهر فيها الوباء، إن المرض ”كارثة كبيرة حلت بنا“. وأضاف ”لا نعمل منذ أسبوعين بعد تعليق الرحلات من الصين. بعض الشركات قررت إغلاق أبوابها بالكامل“.

شارك في التفطية مؤمن سعيد عطا الله - إعداد محمد عبد اللاه للنشرة العربية - تحرير ليليان وجدي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below