March 15, 2020 / 6:43 PM / in 5 months

السلطات تحث الأمريكيين على زيادة حماية أنفسهم مع امتداد فوضى كورونا إلى المطارات

(رويترز) - عمت الفوضى مطارات في الولايات المتحدة مع تدفق الأمريكيين عائدين إلى وطنهم في حين تستعد أماكن الترفيه مثل الحانات ودور السينما للإغلاق قريبا مع انتشار فيروس كورونا عبر البلاد.

مضيفات جويات من الخطوط الجوية اليابانية يضعن أقنعة واقية في مطار سان فرانسيسكو بولاية كاليفورنيا الأمريكية في صورة بتاريخ 13 مارس اذار 2020. تصوير: كيت مونش - رويترز.

وقال الطبيب انطوني فوسي كبير خبراء الولايات المتحدة في الأمراض المعدية في محطة (إن.بي.سي) ”أعتقد أنه يجب على الأمريكيين الاستعداد لزيادة حماية أنفسهم بشكل أكبر مما نفعله كبلد.

”على المسنين والمصابين بأمراض مزمنة توخي الحذر بشكل خاص“.

وقال فوسي إنه لا يتوقع فرض قيود على السفر الداخلي في المستقبل القريب ولكنه حذر مثلما فعل في الأسبوع الماضي من أن تفشي الفيروس قد يتفاقم قبل تحسن الوضع.

وسئل فوسي عما إذا كان يعتقد بضرورة أن تفرض السلطات الأمريكية إغلاقا للبلاد لمدة 14 يوما في محاولة لوقف انتشار الفيروس فقال ”أنتم تعرفون أنني أفضل ذلك بقدر ما يمكننا“.

وقال فوسي في محطة(سي.بي.إس) إن فكرة إغلاق المطاعم في الولايات المتحدة ” ربما تكون مبالغا فيها في الوقت الحالي ولكن كل شيء مطروح“. وأضاف أنه هو شخصيا لن يذهب إلى أي مطعم.

وأضاف ”إذا بدا أنك تبالغ في رد فعلك فربما أنك تفعل الصواب“.ومع توفر عدد محدود من اختبارات كورونا سجل المسؤولون نحو ثلاثة آلاف حالة إصابة و59 حالة وفاة في الولايات المتحدة. وأظهرت التحاليل الطبية التي أجريت للرئيس دونالد ترامب عدم إصابته بالفيروس حسبما قال أطباؤه يوم السبت في الوقت الذي وسع فيه ترامب حظرا على السفر ليشمل بريطانيا وأيرلندا في محاولة لإبطاء الجائحة. ووافق مجلس النواب على حزمة مساعدات يوم السبت توفر تحاليل طبية مجانية وإجازة مرضية مدفوعة الأجر.

وحث المسؤولون الأمريكيون الناس على التحلي بالصبر يوم الأحد في الوقت الذي واجه فيه المسافرون العائدون للولايات المتحدة في مطلع الأسبوع طوابير وفترات انتظار طويلة في المطارات الرئيسية حتى يتم فحصهم لرصد أي حالات إصابة بالفيروس.

وتعد الإجراءات التي اتخذتها الولايات المتحدة لاحتواء الفيروس خفيفة بالمقارنة بما قامت به إيطاليا وفرنسا وإسبانيا من إغلاق للبلاد. وأصاب الفيروس أكثر من 156 ألف شخص في 142 دولة وأدى إلى أكثر من 5800 حالة وفاة. ولم تأخذ سوى مدن أمريكية قليلة خطوات مماثلة لما جرى في أوروبا.

وأعلنت مدينة هوبوكين الأمريكية التي تقع قبالة مدينة نيويورك على الجهة الأخرى من نهر هدسون في ساعة متأخرة من مساء السبت حظر تجول من الساعة العاشرة ابتداء من يوم الاثنين وأغلقت الحانات وأمرت المطاعم بأن تعمل فقط من خلال خدمات التوصيل.

وقال فيل ميرفي حاكم نيوجيرزي إن مسؤولي الولاية يفكرون أيضا في فرض حظر التجول في كل أنحاء الولاية.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية- تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below