March 16, 2020 / 5:05 PM / 5 months ago

عدد أكبر من دول أفريقيا يؤكد أول إصابات بكورونا وجاك ما يتعهد بالمساعدة

نيروبي/أديس ابابا (رويترز) - تعهد الملياردير الصيني ومؤسس شركة علي بابا جاك ما يوم الاثنين بالتبرع لأفريقيا بأكثر من مليون جهاز اختبار لاكتشاف فيروس كورونا في الوقت الذي أكد فيه عدد أكبر من الدول الأفريقية أول حالات إصابة بالفيروس أو إغلاق حدودها وسط مخاوف من تبعات هذا المرض على أنظمتها الصحية الهشة.

رسم بياني يوضح رصد فيروس كورونا المستجد - رويترز.

وتعالج حاليا 30 دولة أفريقية أي أكثر من نصف القارة نحو 400 مصاب بفيروس كورونا بعد أن أعلنت تنزانيا وليبيريا والصومال تسجيل أول حالات إصابة بالمرض.

وكانت أفريقيا حتى الآونة الأخيرة بمنأى عن الانتشار السريع لكوفيد-19 الذي أصاب ما لا يقل عن 174100 شخص في شتى أنحاء العالم. ولكن خبراء في مجال الصحة يشعرون بقلق من أن البنية الصحية المهترئة في الغالب بأفريقيا ستواجه صعوبة في التكيف مع ارتفاع حالات الإصابة.

وقالت مؤسسة ما في بيان ”لا يمكننا تجاهل الخطر المحتمل الذي تواجهه أفريقيا ونفترض أن هذه القارة التي يقطنها 1.3 مليار نسمة ستنجو بسعادة من هذه الأزمة. لا يمكن للعالم تحمل العواقب التي لا يمكن تخيلها لجائحة كوفيد-19 في أفريقيا“.

وأضافت أنها سترسل 1.1 مليون جهاز اختبار وستة ملايين كمامة و60 ألف سترة واقية وأغطية واقية للوجه لإثيوبيا لتوزيعها على 54 دولة أفريقية.

وكان البنك الدولي قد تعهد في وقت سابق يوم الاثنين بإرسال 60 مليون دولار لكينيا لمساعدتها على التصدي لفيروس كورونا.

وتعتمد بعض الدول بالقارة الأفريقية مثل الصومال الذي يعاني من الحرب على المانحين من أجل دعم المرافق الصحية العامة.

وقالت وزيرة الصحة فوزية أبيكار نور على تويتر إن الوزارة فحصت أربعة صوماليين وأدخلتهم الحجر الصحي بعد وصولهم من الصين الأسبوع الماضي وتأكد إصابة أحدهم بالفيروس. وقال وزير الطيران على التلفزيون الرسمي إن رحلات الطيران الدولية إلى الصومال عُلقت لمدة أسبوعين.

وفي غرب أفريقيا أعلنت ليبيريا الفقيرة الصغيرة أول حالة إصابة. ونُكبت ليبيريا بفيروس إيبولا في 2014 الذي أودى بحياة نحو أربعة آلاف شخص والعديد من العاملين بالقطاع الطبي. وظل القطاع الطبي يعاني من نقص التمويل رغم وعود بالاستثمار.

وأعلنت بنين، وهي ديمقراطية مستقرة نسبيا في منطقة غرب أفريقيا المضطربة، ظهور أول حالة إصابة. وقالت وزارة الصحة إن المواطن المصاب يقيم بجناح العزل في العاصمة منذ عودته من بلجيكا وبوركينا فاسو يوم 11 مارس آذار.

وأكدت وزارة الصحة في تنزانيا أول حالة إصابة لامرأة تنزانية سافرت إلى الدنمرك والسويد وبلجيكا. وكانت فحصت في المطار بقياس الحرارة ولم تكن حرارتها مرتفعة فمرت لكنها شعرت بتعب بعد ذلك في الفندق الذي تقيم به.

وأعلنت رواندا وبوركينا فاسو وإثيوبيا والكاميرون يوم الاثنين ظهور حالات إصابة جديدة وقال تيتو موبويني وزير المالية في جنوب أفريقيا إن بلده، التي سجلت 61 حالة إصابة حتى الآن، ربما تحتاج لتوجيه أموال من إدارات حكومية أخرى لتمويل مكافحة الفيروس.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below