May 24, 2020 / 5:39 PM / 2 months ago

حقائق-أحدث تطورات انتشار فيروس كورونا في العالم

(رويترز) - يتجه عدد الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا في الولايات المتحدة نحو حاجز المئة ألف وفاة.

أحد أفراد طاقم رحلة جوية في مطار لوس انجليس الدولي يوم السبت. تصوير: باتريك فالون - رويترز.

وقالت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها يوم السبت إن حصيلة الوفيات بلغت 96002 بعد تسجيل 1852 حالة وفاة جديدة. كما سجلت مليونا و595885 حالة إصابة بالفيروس بعد ارتفاع قدره 24268 حالة عن الإحصاء السابق.

* ساند رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون مستشاره دومينيك كامينجز يوم الأحد في وجه دعوات من داخل حزب المحافظين الحاكم تطالبه بالاستقالة لأنه قطع مسافة 400 كيلومتر وسافر أثناء إجراءات العزل العام لاحتواء الفيروس. ويتعرض كامينجز، الذي خطط حملة عام 2016 للانسحاب من الاتحاد الأوروبي خلال الاستفتاء على الخروج من التكتل، للضغوط بعدما تبين أنه سافر إلى دورهام في شمال إنجلترا في أواخر مارس آذار عندما كانت إجراءات العزل العام المشددة مطبقة.

* توافد الأمريكيون على الشواطئ والأماكن المفتوحة يوم السبت وملأوا الطرق وأجبروا السلطات على إغلاق بعض الأماكن في عطلة نهاية الأسبوع التي تسبق يوم الذكرى بعد عزل عام استمر لأسابيع.

وفي أريزونا، تدفق المسافرون على الطريق السريع 17 مسببين اختناقا مروريا امتد 24 كيلومترا على الطريق الموصل إلى بعض من أجمل الوديان الصحراوية.

ولعب الرئيس دونالد ترامب الجولف في ناديه (ترامب ناشونال) في شمال فرجينيا.

* حالات الوفاة والعدوى

تجاوز عدد حالات الإصابة بالفيروس على مستوى العالم 5.27 مليون حالة وتوفي 339267 شخصا به بحسب إحصاء لرويترز.

في روسيا أعلن مركز الأزمات المعني بمكافحة فيروس كورونا يوم الأحد تسجيل 153 حالة وفاة جديدة بالفيروس خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، وهي أعلى حصيلة يومية للوباء في البلاد، مما يرفع إجمالي عدد الوفيات في روسيا إلى 3541.

وأضاف المركز أنه تم توثيق 8599 إصابة جديدة بالفيروس، وهو ما يقل عن اليوم السابق، مما يرفع العدد الإجمالي للإصابات إلى 344481.

* أوروبا

قال الرئيس المشارك لتطوير جامعة أوكسفورد لقاحا مضادا لمرض كوفيد-19 في تصريح لصحيفة ديلي تليجراف إن فرصة نجاح تجربة اللقاح لا تتجاوز خمسين في المئة لأن فيروس كورونا يتلاشى على ما يبدو بسرعة في بريطانيا.

وأضاف أدريان هيل مدير معهد جينر بجامعة أوكسفورد، الذي يتعاون مع شركة أسترازينيكا لتطوير اللقاح، إن من المتوقع ألا تسفر تجربة مقبلة تضم عشرة آلاف متطوع عن نتيجة بسبب تراجع انتقال كوفيد-19 في المجتمع.

كما قال رئيس التحالف العالمي للقاحات والتحصين (جافي) لصحيفة سويسرية إن المؤشرات الأولى على فاعلية لقاح محتمل ضد فيروس كورونا يمكن أن تظهر في الخريف متنبأ بطريق طويل بين حدوث هذا التطور وتوفر اللقاح على نطاق واسع.

في إسبانيا، قال رئيس الوزراء بيدرو سانتشيث إن بلاده ستعيد فتح حدودها أمام السائحين في يوليو تموز وتستأنف الدوري الممتاز لكرة القدم في يونيو حزيران، في مرحلة جديدة لتخفيف أحد أشد قيود العزل العام في العالم.

تزامنت تصريحات سانتشيث مع دعوات حزب فوكس اليميني المتطرف لاستقالته بسبب تأثير إجراءات العزل العام على الاقتصاد. ودعا الحزب لاحتجاجات في أنحاء مختلفة من إسبانيا اجتذبت آلافا من المتظاهرين الذين أطلقوا أبواق السيارات والدراجات النارية.

وعاد الناس إلى ساحة القديس بطرس يوم الأحد لالتماس البركة من البابا فرنسيس الذي أطل عليهم من شرفته للمرة الأولى منذ ما يقرب من ثلاثة أشهر. والتزم الحاضرون الذين قُدرت أعدادهم بالعشرات بقواعد التباعد الاجتماعي ووضع معظمهم الكمامات.

وفي ألمانيا، أفادت صحيفة تاجس شبيجل بأن الشرطة ألقت القبض على نحو 60 محتجا يوم السبت شاركوا في مظاهرات خرجت في أنحاء برلين احتجاجا على القيود المفروضة لمواجهة جائحة كورونا.

وذكرت الصحيفة أن المتظاهرين خرقوا التعليمات الرسمية التي تهدف لاحتواء الفيروس، في حين هاجم البعض مسؤولين بالشرطة.

* الأمريكيتان

قال مسؤول في القطاع الصحي بالمكسيك يوم السبت إن سلطات الصحة في البلاد سجلت 3329 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد و190 وفاة جديدة ليرتفع العدد الإجمالي إلي 65856 حالة إصابة و7179 حالة وفاة.

وفي الأرجنتين، قررت السلطات تمديد عزل عام إجباري في العاصمة بوينس أيرس حتى السابع من يونيو حزيران وشددت بعض قيود الحركة بعد أن شهدت المدينة زيادة مطردة في عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا في الأيام الأخيرة.

* منطقة آسيا والمحيط الهادي

سعت ثلاث ولايات هندية كبرى إلى تأجيل فتح مقرر لمطاراتها يوم الاثنين بعد تسجيل قفزة في عدد حالات الإصابة الجديدة بفيروس كورونا المستجد، وهو ما يعقد خطة الحكومة الاتحادية لاستئناف الرحلات الجوية بعد إيقافها لمدة شهرين.

وسجلت الهند 6767 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا يوم الأحد وهو أكبر عدد يومي للإصابات حتى الآن في البلاد ليصل العدد الإجمالي إلى ما يزيد على 131000 حالة.

وفي الفلبين، قالت وزارة الصحة إن عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا في البلاد تخطى 14 ألفا يوم الأحد كما ارتفع عدد الوفيات إلى 868.

لم تسجل الصين أي حالات إصابة مؤكدة جديدة بمرض كوفيد-19 بالبر الرئيسي في يوم 22 مايو أيار، وهي أول مرة لا تشهد فيها أي زيادة يومية في عدد الحالات منذ بدء التفشي بمدينة ووهان بوسط البلاد في أواخر العام الماضي.

وتجاوز عدد حالات الإصابة بالفيروس في سنغافورة 30 ألف حالة بعدما سجلت السلطات مئات الإصابات الجديدة يوميا بالفيروس في مساكن مكتظة يقيم بها عمال مهاجرون. أما في ماليزيا فقالت السلطات إنها رصدت بؤرة جديدة من حالات العدوى في مركز احتجاز للمهاجرين الذين لا يحملون أي وثائق.

* الشرق الأوسط وأفريقيا

أكد وزير المالية السعودي محمد الجدعان متانة اقتصاد المملكة وقدرته على التعامل مع أزمة فيروس كورونا رغم الحاجة الملحة لخفض النفقات.

وقالت الإدارة الإقليمية للصحة إن الإنتاج في منجم مبونينج التابع لشركة أنجلو جولد أشانتي في جنوب أفريقيا سيظل متوقفا حتى إشعار آخر بعد اكتشاف إصابة 53 من العاملين فيه بالفيروس.

وذكرت وكالة أنباء فارس الإيرانية يوم الأحد أن امرأة تبلغ من العمر 107 أعوام تعافت من فيروس كورونا المستجد.

وقالت وزيرة الإعلام في زامبيا دورا سيليا إن الفحوص أثبتت أنها مصابة بفيروس كورونا دون أن تظهر عليها أعراضه وإنها وضعت نفسها في عزل صحي.

وقالت الوزيرة في تسجيل مصور نشرته على مواقع التواصل الاجتماعي ”حتى بعد اتخاذ كل الإجراءات الاحترازية، جاءت نتيجة فحصين للكشف عن كوفيد-19 إيجابية أمس“.

* تراجع اقتصادي

قال البنك المركزي الصيني إن أرباح البنوك الصينية قد تستقر أو حتى تهبط في 2020 رغم نموها في الربع الأول من العام، وذلك بسبب الصعوبات التي يواجهها الاقتصاد جراء تفشي فيروس كورونا.

وحققت البنوك التجارية الصينية صافي أرباح بلغ 600.1 مليار يوان (84.2 مليار دولار) في الربع الأول من 2020، بزيادة خمسة بالمئة على أساس سنوي، لعوامل من أهمها توسعة أصول البنوك وانخفاض تكاليف الإدارة، وفقا لمقال من مكتب البحوث في بنك الشعب الصيني.

قال وزير الميزانية الفرنسي جيرالد دارمانين إن من المتوقع أن تزيد نسبة الدين العام إلى الناتج المحلي الإجمالي إلى أكثر من 115 بالمئة بحلول نهاية العام بسبب تكلفة إجراءات مواجهة أزمة الفيروس.

إعداد دعاء محمد للنشرة العربية - تحرير ياسمين حسين

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below