June 10, 2020 / 5:42 PM / 2 months ago

خبير: وفيات كورونا في بريطانيا كانت ستقل النصف لو طُبقت القيود قبل أسبوع

رجل يضع كمامة على وجهه في محطة قطار أنفاق في وستمنستر يوم 24 مايو ايار 2020. تصوير: هانا ماكاي - رويترز

لندن (رويترز) - قال عضو سابق في مجموعة علمية تقدم الاستشارات للحكومة البريطانية إنه كان من الممكن خفض عدد الوفيات بمرض كوفيد-19 إلى النصف لو كانت إجراءات العزل العام طُبقت قبل موعد فرضها بأسبوع واحد.

ويقدر العدد الرسمي المؤكد للوفيات بسبب المرض في بريطانيا بأكثر من 40 ألف حالة، ويتوقع أن يتخطى العدد 50 ألفا عندما تضاف له حالات الوفيات التي يُشتبه أنها بسبب كوفيد-19.

وكان رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون قد أعلن فرض إجراءات العزل العام يوم 23 مارس آذار.

وقال نيل فيرجسون، خبير علم الأوبئة، للمشرعين إن بريطانيا اتخذت الإجراءات الصحيحة في مواجهة فيروس كورونا المستجد لكن توقيتها كان متأخرا جدا.

وأضاف ”حجم الوباء كان يتضاعف كل ثلاثة إلى أربعة أيام قبل التدخل بفرض إجراءات العزل. لذلك لو كنا طبقنا إجراءات الإغلاق قبل أسبوع واحد لكنا قللنا العدد النهائي للوفيات نحو النصف على الأقل“.

وتابع قائلا ”لذا فرغم أنني أعتقد أن الإجراءات كان لها ما يبررها... لكننا لو كنا قدمناها قبل ذلك لرأينا عدد وفيات أقل بكثير قطعا“.

واستقال فيرجسون من المجموعة الاستشارية العلمية لحالات الطوارئ، التي تلعب دورا رئيسيا في وضع سياسة الحكومة، في مايو أيار بعد أن ذكرت إحدى الصحف أنه انتهك قيود كورونا عندما التقى بصديقة.

إعداد محمد محمدين للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below