June 27, 2020 / 8:56 AM / 15 days ago

ولاية فيكتوريا الأسترالية تواجه صعوبة في احتواء كورونا

عاملة بالمجال الطبي تأخذ مسحة من فتاة للكشف عن الإصابة بفيروس كورونا المستجد في ملبورن بولاية فيكتوريا الأسترالية يوم الجمعة. صورة لرويترز. (يحظر نشر الصورة أو استخدامها في أستراليا ونيوزيلندا).

ملبورن (رويترز) - أعلنت ولاية فيكتوريا الأسترالية يوم السبت عن تسجيل 41 حالة إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا المستجد، أي مثليّ المعدل اليومي الذي شهدته قبل أسبوع، إذ تواجه صعوبة في السيطرة على انتشار الجائحة بينما تواصل باقي الولايات تخفيف قيود التباعد الاجتماعي.

وقال مسؤولون في قطاع الصحة إن ولاية فيكتوريا، وهي ثاني أكبر ولايات البلاد من حيث عدد السكان، تشهد منذ 11 يوما إصابات تفوق العشر حالات يوميا أغلبها مرتبطة ببؤر تفش معروفة في ضواحي مدينة ملبورن. ولدى الولاية حاليا 204 حالة نشطة من بين 270 حالة إصابة نشطة إجمالا في أستراليا بأكملها.

وإحدى الحالات الجديدة كانت لمسافر عائد. وتُلزم أستراليا كل مواطنيها العائدين من الخارج بالبقاء في حجر صحي في فنادق لمدة أسبوعين. لكن حوالي 30 في المئة من سكان فيكتوريا أحجموا عن الخضوع لفحص كوفيد-19 قبل أن يتركوا الحجر، حسبما قالوا مسؤولو قطاع الصحة.

وأعلنت ولاية نيو ساوث ويلز، أكبر ولاية في البلاد من حيث عدد السكان، تسجيل ست حالات إصابة جديدة يوم السبت، وقال مسؤولون إن المسافرين العائدين للولاية الذين يرفضون الخضوع للفحص سيتعين عليهم البقاء في عزل صحي إلزامي لمدة عشرة أيام إضافية.

وعلى الرغم من زيادة عدد الحالات الجديدة في فيكتوريا، سجلت أستراليا نحو 7600 إصابة و104 وفيات، وهو معدل يقل كثيرا عن العديد من الدول الأخرى.

إعداد سلمى نجم للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below