13 تشرين الثاني نوفمبر 2014 / 23:09 / منذ 3 أعوام

تقرير: المجتمع الدولي بعيد عن تحقيق الأهداف العالمية للتغذية

طفل يعاني من سوء التغذية بصورة التقطت في جنوب السودان يوم 16 يوليو تموز 2014 - رويترز

روما (مؤسسة تومسون رويترز الخيرية) - أظهر تقرير صدر يوم الخميس أن سوء التغذية في الدول الغنية والفقيرة يؤثر على اكثر من ملياري شخص وإذا استمرت الاتجاهات الحالية فإن الأهداف العالمية للتغذية لن تتحقق.

وقال التقرير إن النمو الاقتصادي يساعد في خفض الجوع لكنه لا يكفي لتخليص دولة من سوء التغذية.

ويواجه كل من يعاني جوعا مزمنا سوء التغذية لكن العكس لا يكون صحيحا في كل الأحوال فقد يصاب اناس بسوء التغذية لكنهم لا يشعرون بالجوع.

ويتعرض المرء لسوء التغذية اذا كان من أصحاب الوزن الزائد او لديه نقص في المغذيات الدقيقة او يواجه نوعا من نقص التغذية.

ويؤثر الجوع او نقص التغذية -حيث يكون ما يتناوله الشخص من طعام غير كاف لإمداده بالطاقة اللازمة لتلبية الحد الأدنى من حاجات الجسم- على حواي 842 مليون شخص تقريبا حول العالم لكن هذا العدد في تراجع.

وذكر التقرير الذي أعده المعهد الدولي لبحوث السياسات الغذائية أنه على مستوى العالم ”لم يتم إحراز تقدم يذكر لخفض معدلات الانيميا وانخفاض الوزن عند الولادة وهزال الأطفال دون سن الخامسة والسمنة المفرطة عند الأطفال دون سن الخامسة.“

واذا استمرت الاتجاهات الحالية فإن من غير المرجح ان تتحقق أهداف جمعية الصحة العالمية لتحسين التغذية بحلول 2025 مثل عدد الأطفال دون سن الخامسة الذين يعانون الهزال بنسبة 40 بالمئة ووقف الزيادة في أعداد الأطفال من أصحاب الوزن الزائد.

إعداد دينا عادل للنشرة العربية- تحرير وجدي الالفي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below