23 تشرين الثاني نوفمبر 2014 / 21:43 / بعد 3 أعوام

الرأس الاخضر تطالب باخلاء منطقة بعد ثورة بركان

بريا (رويترز) - قال رئيس وزراء جمهورية الرأس الاخضر إن بركانا ثار في الارخبيل الواقع قبالة ساحل غرب افريقيا صباح يوم الأحد وطالب السكان باخلاء المنطقة.

وعرضت صورة نشرت على موقع محطة ار تي سي التلفزيونية على الانترنت عمودا ضخما من الدخان يرتفع إلى السماء وأمكن رؤيته من العاصمة بريا الواقعة على جزيرة مجاورة.

وأضاف رئيس الوزراء خوسيه ماريا نيفيس في بيان على موقع الحكومة الالكتروني ”قد تتدهور الاوضاع في اللحظات القادمة أو في الساعات المقبلة.“

وقال ”طالبنا المواطنين بالاستجابة لتعليمات السلطات. يجب على الناس الابتعاد عن تشا داس كالديراس“ في إشارة إلى منطقة تقع على جانب احد التلال.

ولم يتضح على الفور ما اذا كانت هناك إصابات أو خسائر في الأرواح في اعقاب ثوران البركان. وكانت اخر مرة ثار فيها البركان عام 1995 وتسبب في حدوث أضرار طفيفة. وكان ثوران اكبر وقع عام 1951.

وقال نيفيس إن الحكومة تنوي ارسال طائرة لتقديم المساعدة للسكان.

وتقع المستعمرة البرتغالية السابقة على بعد نحو 600 كيلومتر قبالة ساحل السنغال. وتعد قمة فوجو البركانية المحاطة بمزارع الكروم مقصدا للتنزه سيرا على الاقدام.

إعداد حسن عمار للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below