30 أيلول سبتمبر 2015 / 14:11 / منذ عامين

خطة أمريكية للحد من الانبعاثات السامة الناجمة عن مصافي النفط

مصفاة نفط في ولاية ديلاوير الامريكية - صورة من ارشيف رويترز.

(رويترز) - قالت جهات رقابية بيئية يوم الثلاثاء إن مصافي النفط الأمريكية ستواجه معايير مشددة خلال السنوات القليلة القادمة فيما يتعلق بالانبعاثات السامة التي تسبب مشاكل في الرئة وتزيد من مخاطر الإصابة بالسرطان.

ووضعت الوكالة الأمريكية للحماية البيئية خطة تستكمل بحلول عام 2018 تهدف إلى الحد من انبعاثات البنزين وغيرها من المواد السامة.

وقالت الوكالة إن التكلفة الاجمالية للخطة قد تصل إلى 283 مليون دولار إلا ان هذه المعايير لن يكون لها أثر يذكر على زيادة أسعار المنتجات البترولية.

وقالت جينا مكارثي مديرة الوكالة الأمريكية للحماية البيئية إن خفض مستويات التلوث سيؤدي إلى تراجع مخاطر الاصابة بالأورام الناجمة عن مصافي النفط بالنسبة إلى أكثر من 1.4 مليون شخص كما ان الخطة تمثل خطوة مهمة للأمام في إطار جهود الوكالة حماية صحة المجتمعات الواقعة في محيط المنشآت النفطية.

وتستلزم هذه المعايير فرض رقابة مستمرة على تركيز البنزين والملوثات الأخرى المنبعثة من المصافي وقالت الوكالة إنها ستشدد القيود المفروضة على حرق الانبعاثات ومستودعات التخزين ما سيخفض بدرجة كبيرة من انطلاق كميات الملوثات.

وقال المعهد الأمريكي للبترول إن الوكالة أجرت تحسينات كبيرة على هذه المعايير لكنه أشار إلى ان التكلفة قد تصل الى مليار دولار.

إعداد محمد هميمي للنشرة العربية - تحرير سامح الخطيب

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below