15 آذار مارس 2016 / 06:43 / بعد عامين

أسلاف وأبناء عمومة الديناصور (تيرانوصور ركس) كانوا أصغر حجما

واشنطن (رويترز) - تؤكد الحفريات التي اكتشفت في صحراء (كيزيلكوم) النائية في شمال أوزبكستان لأحد أبناء عمومة الديناصور (تيرانوصور ركس) الأصغر حجما والأقدم عمرا أن الأسلاف المتواضعة لهذا الوحش الكاسر الشهير كان لديها بالفعل مخ وحواس متطورة ساعدتها كي تصير من المفترسات المرهوبة الجانب.

مجسم للديناصور تيرانوصور ركس - ارشيف رويترز

قال الباحثون يوم الاثنين إن هذا الديناصور -الذي ينتمي للعصر الكريتاسي (الطباشيري) والذي يدعى (تيمورلينجا يوتيكا) وهو الذي اتخذ اسمه من (تيمورلنك) القائد الأوزبكي الشهير في القرن الرابع عشر الميلادي وكان يجوب آسيا الوسطى منذ 90 مليون عام- يسلط مزيدا من الضوء على سلالات تطورت لتصبح في النهاية الديناصور (تيرانوصور ركس) الذي كان يطارد فرائسه في أمريكا الشمالية بعد ذلك بأكثر من عشرين مليون سنة.

واستعان الباحثون بالأشعة المقطعية لفحص جمجمة الديناصور (تيمورلينجا يوتيكا) ثم قاموا بوضع تصور افتراضي رقمي لمخه وأعصابه وجيوبه الأنفية وأوعيته الدموية والأذن الداخلية له.

وكان تركيب الأذن الداخلية له يماثل الديناصور (تيرانوصور ركس) من حيث قدرته الخارقة على سماع الأصوات ذات الترددات المنخفضة.

قال ستيف بروسات عالم الأحياء القديمة بجامعة ادنبره باسكتلندا إن (تيمورلينجا يوتيكا) كان أصغر حجما نسبيا لكنه كان ينعم بالمخ المتطور والحواس الخاصة بالمفترسات الضخمة الرأس مثل (تيرانوصور ركس) الذي عاش في أواخر حقبة الديناصورات.

وقال بروسات ”نتعلم من ذلك أن (تيرانوصور ركس) كان صغير الجرم في بادئ الأمر قبل أن يصبح عملاقا“.

كانت هذه السمات ذات فائدة عندما سنحت الفرصة للديناصور (تيرانوصور ركس) كي يتصدر قمة السلسلة الغذائية ويصبح ماردا عقب اندثار مجموعات الديناصورات المفترسة الهائلة الحجم.

ويتراوح طول الديناصور (تيمورلينجا يوتيكا) بين ثلاثة إلى أربعة أمتار ويزن نحو 270 كيلوجراما فيما بلغ طول (تيرانوصور ركس) نحو 13 مترا ووزنه سبعة أطنان.

وقال هانز-ديتر سوز عالم الأحياء القديمة بالمتحف القومي للتاريخ الطبيعي بمعهد سميثونيان في واشنطن إن (تيمورلينجا يوتيكا) كان ذكيا رشيق الحركة طويل الأرجل يتعقب فرائسه وربما كان سريع العدو بالنسبة إلى (تيرانوصور ركس).

وقال بروسات ”كان تيمورلينجا كائنا مخيفا مثلما الأسد بالنسبة لنا الآن. لكن إذا انتقلت إلى زمن افتراضي بديل وكان أمامك الخيار بين مواجهة تيمورلينجا أو تيرانوصور فإنك ستميل إلى تيمورلينجا“.

ظهر (تيرانوصور ركس) منذ نحو 170 مليون عام وكان في بادئ الأمر في حجم الإنسان العادي وقبل اكتشاف (تيمورلينجا) كانت توجد فجوة زمنية في السجل الحفري للديناصور (تيرانوصور ركس) تتراوح بين‭ ‬ 100 إلى 80 مليون عام ما كان يثير أسئلة لا تجد لها ردا شافيا بشأن قضية التطور.

وحقيقة أن (تيمورلينجا) كان لا يزال صغير الحجم نسبيا بعد 80 مليون سنة من ظهور (تيرانوصور ركس) لأول مرة تؤكد أن حجمه الهائل حدث فجأة في أواخر تاريخه من التطور.

وقال سوز في البحث الذي وردت نتائجه في دورية الأكاديمية القومية للعلوم ”لم يصبح (تيرانوصور ركس) بهذا الحجم الهائل إلا منذ نحو 80 مليون سنة فقط“.

إعداد محمد هميمي للنشرة العربية - تحرير محمد نبيل

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below