14 آب أغسطس 2017 / 17:53 / منذ 4 أشهر

باحث بريطاني في أمن الإنترنت ينكر اتهامات أمريكية بالقرصنة

سان فرانسيسكو (رويترز) - أنكر الباحث البريطاني في أمن الإنترنت ماركوس هوتشينز يوم الاثنين اتهامات اتحادية وجهت له بتصميم وبيع شفرة خبيثة استخدمت في سرقة بيانات حسابات بنكية.

واشتهر هوتشينز (23 عاما) في مايو أيار عندما ساعد في الحد من الهجوم العالمي لفيروس (وانا كراي) وهو من برمجيات الفدية الخبيثة والذي أصاب مئات الآلاف من أجهزة الكمبيوتر في مايو أيار وتسبب في تعطل مصانع ومستشفيات ومتاجر ومدارس في أكثر من 150 دولة.

وألقي القبض عليه في وقت سابق من هذا الشهر في لاس فيجاس على ذمة اتهامات بالقرصنة غير متصلة بالقضية الشهيرة التي ساعد فيها. وقال المدعون الأمريكيون إنه ومتهم آخر لم يكشف عن اسمه روجا ووزعا وتكسبا من شفرة خبيثة تعرف باسم (كرونوس) في الفترة من يوليو تموز 2014 إلى 2015.

وأثارت القضية اهتمام أوساط القرصنة على الإنترنت لما يمكن أن تشكله من تبعات على مجال البحث الإلكتروني ومخاوف من أن تنعكس سلبا على العلاقة المتوترة عادة بين قراصنة الإنترنت وجهات إنفاذ القانون.

وقالت محامية الدفاع مارسيا هوفمان للصحفيين يوم الاثنين بعد توجيه الاتهامات إلى موكلها إن هوتشينز ”شاب صغير عبقري وبطل“.

وأضافت ”سيدافع عن نفسه ضد هذه الاتهامات وعندما تظهر الأدلة نحن على ثقة أننا سنفندها تماما“.

وعند تحميل (كرونوس) المرفق ضمن رسائل البريد الإلكتروني يجعل المستخدمين عرضة لسرقة حساباتهم البنكية وسرقة بيانات بطاقات الائتمان مما يفتح المجال أمام استنزاف حساباتهم البنكية.

إعداد سامح الخطيب للنشرة العربية - تحرير أحمد صبحي خليفة

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below