6 أيلول سبتمبر 2017 / 12:40 / بعد شهرين

إصابة الآلاف في جنوب آسيا بالملاريا وحمى الدنج جراء الفيضانات

نيودلهي (رويترز) - قال مسؤولون ووكالات إغاثة يوم الأربعاء إن الآلاف يعانون من تفشي الإسهال والملاريا وحمى الدنج في بنجلادش ونيبال مع انحسار المياه الناتجة عن أسوأ فيضانات تضرب المنطقة خلال عقد من الزمن.

طفل يقف أمام منزله الغارق في بجرة في بنجلادش يوم 20 أغسطس آب 2017. تصوير: محمد بونير حسين - رويترز.

وأدت الفيضانات التي اجتاحت جنوب آسيا في الشهرين الأخيرين إلى مقتل أكثر من 1400 شخص ويقيم عشرات الآلاف في خيام ومدارس.

وقال مارتن فولر نائب مدير الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر لمنطقة آسيا والمحيط الهادي ”هؤلاء الناس يحتاجون إلى مساعدتنا ونحن نبذل كل ما بوسعنا لنلبي احتياجاتهم“.

ويعاني حوالي 13 ألف شخص من الإسهال والتهابات الجهاز التنفسي في بنجلادش ذات الكثافة السكانية العالية بعد الفيضانات التي اجتاحت شمال البلاد إثر ارتفاع منسوب المياه في نهري براهمابوترا وجامونا.

وقال مظهر الحق الأمين العام لجمعية الهلال الأحمر في بنجلادش ”الإصابات بأمراض مثل الإسهال والملاريا والدنج في صعود ببعض المناطق ونحتاج إلى الدعم لمنع المزيد من الوفيات والمعاناة“.

وقالت وزارة الصحة في نيبال إن المنشآت الصحية المحلية أبلغت عن 26944 حالة كما تلقى 39712 حالة العلاج في مخيمات تقدم خدمات طبية بحلول 30 أغسطس آب.

وأضافت الوزارة في بيان أنه لم يتم الإبلاغ عن انتشار وبائي لكن المسؤولين بقطاع الصحة يراقبون الأوضاع في المناطق المتأثرة بالفيضانات لرصد أي تفش محتمل.

وقالت هيئة إنقاذ الطفولة إن حوالي 17 مليون طفل يحتاجون إلى المساعدة سواء بالحماية أو الرعاية الصحية أو توفير التغذية الأساسية في الهند وحدها.

إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير دينا عادل

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below