September 26, 2018 / 10:27 AM / a year ago

فيضانات ناجمة عن الإعصار فلورنس تتجه إلى ساوث كارولاينا الأمريكية

سيارة نقل تابعة للحرس الوطني في ساوث كارولاينا تساعد في إجلاء سكان محليين من مياه الفيضانات المرتفعة نتيجة الإعصار فلورنس في بكسبورت يوم 24 سبتمبر أيلول 2018. صورة لرويترز من الحرس الوطني بالجيش الأمريكي.

تشارلستون (ساوث كارولاينا)/رالي (نورث كارولاينا) (رويترز) - حثت السلطات الأمريكية آلاف السكان في جورجتاون بولاية ساوث كارولاينا على مغادرة منازلهم نظرا لأن الأنهار التي غمرتها مياه الأمطار المصاحبة للإعصار فلورنس قد تفيض في مناطقهم يوم الأربعاء.

وتقع جورجتاون عند التقاء ثلاثة أنهار هي واكامو وجريت بي دي وسامبيت. وقد تجنبت المدينة إلى حد كبير الضربة الأولى العنيفة للإعصار فلورنس الذي وصل إلى اليابسة يوم 14 سبتمبر أيلول وهو مصنف كإعصار من الدرجة الأولى وأسفر عن مقتل 46 شخصا في ثلاث ولايات.

لكن المدينة التي يعيش فيها تسعة آلاف شخص تقع في مسار فيضانات قالت الهيئة الوطنية للأرصاد الجوية إنها قد تكون شديدة مع اتجاه المياه التي صاحبت الإعصار إلى المحيط.

وقال راندي أكرز نائب مسؤول المعلومات العامة بمقاطعة جورجتاون إن السلطات حثت ما بين ستة آلاف وثمانية آلاف شخص على مغادرة المدينة لكن ليس واضحا كم عدد السكان الذين امتثلوا لذلك.

وقالت الهيئة الوطنية للأرصاد الجوية إن المياه قد تغمر مناطق في جورجتاون بارتفاع يصل إلى ثلاثة أمتار خلال الأيام المقبلة مع فيضان نهري بي دي وواكامو. وأضافت أن الفيضانات قد تقطع الطرق السريعة وتعزل بعض المناطق.

إعداد محمود رضا مراد للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below