April 25, 2020 / 11:29 AM / a month ago

أطفال إسبانيا يستعدون لتذوق الحرية بعد 6 أسابيع من العزل

رجل وامرأة يسيران في شارع في مدريد وقد وضع كل منهما كمامة على وجهه يوم 18 أبريل نيسان 2020. تصوير: سوزانا بيرا - رويترز

مدريد (رويترز) - أصدرت إسبانيا يوم السبت إرشادات تسمح بخروج الأطفال من المنازل بعد ستة أسابيع من إجراءات عزل عام تعد من بين الأشد صرامة في أوروبا في حين أظهرت الأرقام وفاة 378 شخصا بفيروس كورونا يوم السبت ارتفاعا من 367 يوم الجمعة.

وارتفع إجمالي عدد الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا في البلاد إلى 22902 يوم السبت. وقالت وزارة الصحة إن إجمالي عدد المصابين بكورونا ارتفع إلى 223 ألفا و759 من 219 ألفا و764 في يوم الجمعة.

ومع ذلك، ترى إسبانيا أدلة كافية على أن الفيروس تحت السيطرة لبدء تخفيف القيود. وبدأ الأطفال تجربة ارتداء الكمامات استعدادا لاستنشاق الهواء النقي للمرة الأولى منذ إعلان رئيس الوزراء بيدرو سانتشيث حالة الطوارئ في 14 مارس آذار.

وقالت الحكومة إنها ستسمح بخروج الأطفال دون سن 14 عاما اعتبارا من يوم الأحد بما يصل إلى ساعة واحدة من النشاط الخارجي الخاضع للإشراف يوميا بين الساعة التاسعة صباحا والتاسعة مساء مع البقاء على بعد كيلومتر واحد من منازلهم.

ويمكن للبالغين مرافقة ما يصل إلى ثلاثة أطفال لكن لن يسمح للأطفال باستخدام الملاعب المخصصة لهم وسيكون عليهم الالتزام بإرشادات التباعد الاجتماعي بأن يبقوا على بعد مترين على الأقل من الأشخاص الآخرين.

ولم تذكر الحكومة بعد موعد تخفيف إجراءات العزل للأطفال الأكبر سنا.

إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير معاذ عبد العزيز

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below