July 19, 2020 / 11:57 AM / 22 days ago

مسؤولو صحة إيرانيون يسعون لتخفيف حديث روحاني عن إصابة 25 مليونا بكورونا

امرأة إيرانية تضع كمامة للوقاية من فيروس كورونا في طهران يوم 12 يونيو حزيران 2020. صورة لرويترز من وكالة أنباء غرب آسيا.

(رويترز) - سعى مسؤولو صحة إيرانيون يوم الأحد إلى التخفيف من تقدير الرئيس حسن روحاني بأن حوالي 25 مليون إيراني أصيبوا بفيروس كورونا، قائلين إنه يستند إلى فحوص دم مناعية تقيس التعرض للفيروس ولا يمكن الاعتماد عليها لإظهار الوضع الحالي للمرض.

والرقم الذي ذكره روحاني يوم السبت يعادل ما يقرب من ثلث السكان وهو أعلى كثيرا جدا من العدد الرسمي المعلن لحالات الإصابة بكوفيد-19. وقالت سيما سادات لاري المتحدثة باسم وزارة الصحة إن العدد الرسمي لحالات الإصابة ارتفع يوم الأحد إلى 273788 إصابة وارتفع عدد الوفيات إلى 14188 حالة.

وجاء في بيان لوزارة الصحة نقلته وسائل إعلام إيرانية أن الرقم الذي ذكره الرئيس استند إلى أرقام وضعها نائب في الوزارة.

وقال البيان ”لا يمكن الاعتماد على الفحوص المناعية لتشخيص الوضع الحالي للمرض“.

ونقل الموقع الإلكتروني لشبكة أخبار الجمهورية الإسلامية الإيرانية عن مصطفى قانعي رئيس اللجنة العلمية الحكومية بقوة المهمات المكلفة بمكافحة الفيروس قوله ”لا تظهر الفحوص المناعية إلا ما إذا كان الناس قد تعرضوا للفيروس في الماضي“. وأضاف أن فحوص تفاعل البوليميريز المتسلسل (بي.سي.آر) للحلق والأنف ضرورية لتشخيص كوفيد-19.

ودعا البرلماني علي رضا سليمي الحكومة إلى إعلان رقم رسمي واحد لحالات الإصابة بفيروس كورونا.

ولم يذكر روحاني عند إعلانه يوم السبت لتقدير إصابة 25 مليونا بكورونا ما الذي استند إليه هذا الرقم، لكنه أضاف أن عددا يتراوح بين 30 مليونا و35 مليونا آخرين ربما يكونوا معرضين لخطر الإصابة بكوفيد-19.

إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير ياسمين حسين

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below