11 نيسان أبريل 2008 / 01:37 / بعد 9 أعوام

دراسة: زيارة المزارع قد تخفف الأمراض النفسية

<p>طفل فلسطيني يقدم زهورا لأبقار في مزرعة للأبقار جنوب قطاع غزة. تصوير: ابراهيم ابو مصطفى-رويترز</p>

أوسلو (رويترز) - أفادت دراسة نُشرت يوم الجمعة ان قضاء بعض الوقت في مزرعة مع الاعتناء بالأبقار والخيل أو حيوانات أخرى قد يساعد من يعانون أمراضا نفسية في تخفيف قلقهم ويزيد ثقتهم في أنفسهم.

وربما توسع نتائج الدراسة التي أجراها علماء نرويجيون استخدام ”الرعاية الخضراء“ التي تضع الطبيعة في قائمة العلاجات التي تخفف معاناة المرضى.

وقالت بنتي بيرجيت الباحثة بالجامعة النرويجية لعلوم الحياة ومقرها في أس بغرب النرويج ”رعاية حيوانات المزرعة والتعامل معها له آثار إيجابية على المرضى النفسيين المصابين بأمراض خطيرة مختلفة.“

وقالت لرويترز ان رعاية الحيوانات الأليفة مثل القطط والكلاب من المعروف أنها تساعد بعض المرضى النفسيين لكن الدراسة الجديدة هي أول تقييم علمي لفوائد العمل في المزارع.

وأظهر حوالي 60 مريضا زاروا مزارع في النرويج تحسنات ملموسة في التغلب على القلق وفي ثقتهم في النجاح في مواقف جديدة مقارنة مع مجموعة من 30 مريضا آخرين لم يرعوا حيوانات.

وزار المرضى الذين كانوا يعانون أمراضا نفسية مثل انفصام الشخصية (الشيزوفرينيا) أو القلق أو اضطراب الشخصية أو الاضطرابات العاطفية مزرعة لمدة ثلاث ساعات مرتين في الأسبوع على مدى 12 اسبوعا وعملوا بشكل أساسي مع أبقار منتجة للحليب وماشية تربى من أجل اللحم إضافة الى الخيل.

وكان في أنحاء المزارع حيوانات أخرى مثل الأرانب والدجاج والقطط والكلاب.

ووفقا للدراسة التي نشرت في دورية (كلينيكال براكتيس اند ابيدميولوجي) الخاصة بالصحة النفسية فقد اتضحت التحسنات في اجابات المرضى على استبيانات قبل وبعد ستة أشهر من زيارات المزرعة.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below