23 كانون الثاني يناير 2008 / 02:48 / منذ 10 أعوام

برنامج الأغذية العالمي يبدأ جسرا جويا للإغاثة لموزامبيق

مابوتو (رويترز) - قال برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة يوم الثلاثاء انه بدأ رحلات الإغاثة جوا إلى عشرات الالاف من سكان موزامبيق الذين تضرروا من الفيضانات التي اجتاحت أنحاء جنوب القارة الافريقية.

<p>رجال ينقلون معدات تستخدم في مواقع الخدمات الطبية التي تقدمها اليونيسيف في موزامبيق. تصوير: اليكس وينتر - رويترز. يحظر استخدامها في غير الأغراض التحريرية</p>

وقال مسؤولون من موزامبيق ان الفيضانات قتلت 14 شخصا حتى الآن وانهم سيحتاجون إلى 43 مليون دولار للقيام بعمليات الانقاذ وتقديم الخدمات الإنسانية والوقود وتسديد التكاليف الأخرى.

وأغرقت أمطار غزيرة تهطل منذ اسابيع زامبيا وموزامبيق وزيمبابوي ومالاوي. وفاضت الأنهار على ضفافها وقتلت العشرات وارغمت الالاف من القرويين على النزوح من منازلهم التي غمرتها المياه.

وقال برنامج الأغذية العالمي في بيان انه بدأ في تقديم الخيام والشباك المقاومة للبعوض وملاءات البلاستيك للمناطق المتضررة على طول إمتداد وادي زامبيزي في وسط موزامبيق ويعتزم ارسال 74 طنا من الغذاء بطائرات الهليكوبتر خلال حوالي اربعة ايام.

وقال ”نزح حوالي 76 الف شخص بسبب الفيضانات الحالية. وتقطعت السبل بالكثير منهم في مناطق لم يعد من الممكن الوصول اليها عبر الطرق.“

وقال نائب مدير المعهد القومي لإدارة الكوارث جاو ريبيرو لرويترز إنه ستكون هناك حاجة إلى مبلغ 43 مليون دولار للتعامل مع أضرار الفيضانات لكن ليس هناك حاجة في الوقت الراهن إلى توجيه نداء عاجل للمساعدة الدولية.

ووافقت الحكومة وشركاؤها وخاصة من منظمات الإغاثة الإنسانية التابعة للأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي على تمويل جهود الحكومة لإدارة الكارثة.

وقال ريبيرو لرويترز ”خطط التعبئة الحكومية لمواجهة الكارثة لا تحتاج الى توجيه نداء دولي.“

وقال مسؤولو الإغاثة في زيمبابوي الواقعة غربي موزامبيق إنه لا يوجد خطر عاجل من حدوث فيضانات جديدة.

وقال سيبوسيسيوي ندلوفو نائب مدير وحدة الحماية المدنية ” انحسر خطر الفيضان في الوقت الراهن لكننا مستمرون في أعمال الإغاثة في المناطق المتضررة حيث تضررت الاف المنازل.“

وفي موزامبيق قتلت الفيضانات 45 شخصا وشردت 285 الفا في شهري فبراير شباط ومارس آذار 2007 بعد أمطار غزيرة واعاصير اجتاحت انحاء البلاد.

وكانت هذه اسوأ فيضانات تضرب البلاد منذ عامي 2000 و2001 عندما لاقى 700 شخص حتفهم وتشرد نصف مليون من منازلهم.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below