16 نيسان أبريل 2008 / 00:04 / بعد 10 أعوام

الشرطة المصرية تصادر كتابا ناشره مدون محبوس

القاهرة (رويترز) - قالت خطيبة مدون مصري محبوس لتأييده دعوة الى اضراب عام الاسبوع الماضي ان شرطة الاداب اقتحمت يوم الثلاثاء دار النشر التي يملك أسهما فيها واستولت على نسخ كتاب من اصدارات الدار.

<p>اقارب معتقلين يحملون لافتة تطالب الرئيس المصري حسني مبارك الافراج عن ذويهم امام مركز شرطة بالمحلة الكبرى في مصر يوم الجمعة. تصوير: اسماء وجيه - رويترز.</p>

وقالت نيرة الشيخ لرويترز ان الهدف الاساسي للاقتحام هو رواية ”مترو“ المصورة للمؤلف مجدي الشافعي التي صدرت في يناير كانون الثاني والتي تلاقى رواجا.

والناشر هو محمد الشرقاوي الذي ألقي القبض عليه في السادس من ابريل نيسان وهو اليوم الذي وافق دعوة نشطاء الى اضراب عام ليتزامن مع دعوة لاضراب عمال الغزل والنسيج في مدينة المحلة الكبرى الصناعية التي تقع الى الشمال من القاهرة.

وأضافت خطيبة الشرقاوي ”جعلوا المحاسب وهو الشخص الوحيد الذي كان موجودا في المكتب يوقع على تعهد بأن أي نسخ مرتجعة تسلم الى بوليس الاداب.“

وقالت انها ترى أن الغارة هي عمل انتقامي من جانب الشرطة التي تعرضت لانتقادات كثيرة عامي 2006 و2007 لما قالت انه سوء معاملة للشرقاوي خلال فترة احتجاز سابقة.

ويقول الشرقاوي انه تعرض لتعذيب واعتداء جنسي.

وقالت ”هم يصفون حسابات معه. انه وقت الرد عليه بسبب الاهتمام الاعلامي العام الماضي.“

وأضافت أن الشرطة استولت أيضا على عقود وأفرغت ذاكرة أرقام الهواتف من شبكة الاتصال.

وتختص شرطة الاداب في العادة بالتعديات الجنسية لكن نيرة قالت ان الرواية لا تتضمن جنسا أكثر مما تضمنته اصدارات أخرى حديثة لم تزعج السلطات.

وقال متحدث باسم وزارة الداخلية انه لا معلومات لديه عن المداهمة.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below