29 كانون الأول ديسمبر 2007 / 04:24 / بعد 10 أعوام

عقاقيراستاتين قد تخفض خطر الموت المفاجىء المرتبط بامراض القلب

نيويورك (رويترز) - تشير نتائج دراسة جديدة الى ان مايسمى بعقاقير الاستاتين المستخدمة لخفض مستوى الكوليسترول قد تساعد أيضا في منع اختلال نبضات القلب الذي يمكن ان يؤدي الى الوفاة.

وتبين الدراسة ان الاستاتين ”له صلة بانخفاض ملحوظ بنسبة 19 بالمئة في احتمالات الموت المفاجىء بأمراض القلب.“

ويحدث الموت المفاجىء عندما يتوقف نبض القلب فجأة او يحدث خلل في النبض بشكل لا يكفل استمرار تدفق الدم. وتحدث الازمة القلبية عند انسداد شريان يغذي عضلة القلب بالدم ويعجز القلب عندئذ عن ضخ الدم بشكل سليم.

ودرس الدكتور جياكومو ليفانتيسي وزملاء له في مؤسسة كونسورزيو ماريو نيجري سود لبحوث الصيدلية في شيتي بايطاليا بيانات من 10 دراسات كبرى تضمنت 22275 مريضا فاحصين علاجات تمت بعقاقير استاتين مثل ليبتور وزوكور على سبيل المثال وتضمنت معلومات عن حدوث الموت المفاجىء المرتبط بامراض القلب.

وكتب الباحثون في الدورية الامريكية لامراض القلب انه بمتابعة على مدى اربعة اعوام واربعة شهور فان احتمال حدوث الموت المفاجىء بلغ نسبة 3 بالمئة بين مرضى تلقوا علاجا بعقاقير الاستاتين ونسبة 3.8 بالمئة بين مرضى اخرين.

وجاء الانخفاض في احتمال الموت المفاجىء مستقلا عن التغيرات في مستوى الكوليسترول بالدم.

وخلص الباحثون الايطاليون الى ان ”جزءا من الفائدة الطبية للعلاج بالاستاتين قد يكون متمثلا في انخفاض الخلل في نبض القلب المهدد للحياة.“

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below