24 أيار مايو 2009 / 18:04 / منذ 9 أعوام

الأهلي يهزم الاسماعيلي ويحرز لقب الدوري المصري لكرة القدم

القاهرة (رويترز) - أحرز الأهلي لقب الدوري المصري الممتاز لكرة القدم للمرة الخامسة على التوالي بعد فوزه بهدف مقابل لا شيء على الاسماعيلي في مباراة فاصلة لتحديد البطل يوم الاحد.

<p>لاعب الأهلي فلافيو امادو (الى اليسار) في صراع على الكرة مع لاعب الاسماعيلي أحمد خيري أثناء مباراة يوم الأحد. تصوير: عمرو عبدالله دلش - رويترز</p>

ومنح هدف مبكر بضربة رأس من الانجولي فلافيو امادو فريقه الاهلي الفوز على الاسماعيلي في اللقاء الذي استضافه استاد المكس بمدينة الاسكندرية الساحلية.

وكان الفريقان أنهيا الموسم وهما يتساويان برصيد 63 نقطة في صدارة جدول المسابقة كما تعادلا في سجل المواجهات المباشرة واحتكما الى مباراة فاصلة لتحديد هوية بطل الدوري.

وهذا اللقب هو 34 للاهلي في الدوري المصري كما أنه الثاني الذي يحسمه لصالحه عن طريق مباراة فاصلة مع غريمه اللدود الاسماعيلي.

وأنهى البرتغالي مانويل جوزيه مدرب الاهلي مشواره على الصعيد المحلي مع الفريق القاهري بصورة ممتازة بعد أن أعلن رحيله في نهاية الموسم لتدريب منتخب انجولا. وكان جوزيه الذي تولى تدريب الفريق في اواخر 2003 مدربا للاهلي في المواسم الاربعة الماضية التي أحرز فيها اللقب.

وعانى الاهلي من أجل تحقيق الفوز في مباراته الماضية أمام طلائع الجيش لكنه تفادى ذلك اليوم وهدأ جماهيره بعد مرور خمس دقائق فقط من اللعب.

وألغى الحكم الاسباني كارلوس فيلاسكو كاربايو الذي ادار اللقاء هدفا سجله محمد أبو تريكة بعد مرور 24 ثانية فقط بداعي التسلل لكن الاهلي نجح في التسجيل في الدقيقة الخامسة عن طريق فلافيو.

وارتقى فلافيو بدون رقابة ليحول كرة عرضية من مواطنه جيلبرتو من ركلة حرة بضربة رأس في شباك محمد صبحي حارس مرمى الاسماعيلي.

ومنح الهدف المبكر ثقة للاعبي الاهلي وكاد حامل اللقب أن يضاعف غلته بعد ثلاث دقائق أخرى عندما أرسل أبو تريكة تمريرة متقنة لاحمد فتحي ليضعه في وضع انفراد لكن الاخير سدد خارج المرمى بعد اشتراك من المدافع الموزامبيقي داريو كان.

واستعاد الاسماعيلي توازنه بمرور الوقت وسدد القائد محمد سليمان ( حمص) في العارضة في الدقيقة 25 وبعد ثلاث دقائق أنقذ الفلسطيني رمزي صالح حارس الاهلي تسديدة من داخل منطقة الجزاء من عبد الله سعيد الذي تلقى تمريرة طويلة وراوغ اثنين من المدافعين قبل التسديد.

ولاحت للاهلي فرصة حسم اللقاء مرتين مع اقتراب الشوط الاول من نهايته.

وتجاوز فتحي أكثر من مدافع ليجد نفسه في وضع انفراد لكنه سدد مباشرة في جسد الحارس صبحي في الدقيقة 30 ثم انتزع أبو تريكة الكرة قبل المدافع داريو كان لكنه سدد كرة ضعيفة من وضع سهل في الدقيقة 40.

وهدأ ايقاع اللعب في الشوط الثاني واكتفى الاهلي بتناقل الكرة في وسط الملعب بينما اجرى البرازيلي هيرون ريكاردو مدرب الاسماعيلي سلسلة من التغييرات الهجومية لكنها لم تسفر عن شيء.

وأشرك جوزيه في الدقائق الاخيرة الثنائي أحمد حسن قائد منتخب مصر الذي جلس على مقاعد البدلاء لمعاناته من اصابة جراء حادث سير والمهاجم الشاب محمد طلعت وهو ما ساهم في سيطرة الفريق القاهري على اللعب في النهاية.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below