14 حزيران يونيو 2009 / 07:24 / بعد 9 أعوام

كوتو يحتفظ بلقب وزن الوسط بعد فوزه على كلوتي

نيويورك (رويترز) - احتفظ ميجيل كوتو ملاكم بويرتوريكو بلقب وزن الوسط لمنظمة الملاكمة العالمية بتغلبه على الغاني جوشوا كلوتي بقرار الحكام وذلك في المباراة التي اقيمت بينهما يوم السبت في ماديسون سكوير جاردن.

<p>كوتو (يسارا) يوجه اللكمات لكلوتي خلال مباراتهما في نيويورك يوم السبت. تصوير: شانون ستابلتون - رويترز</p>

واحتسب الحكمان دون تريلا وجون مكايي نتيجة المباراة لصالح كوتو بواقع 116-111 و115-112 على الترتيب. واحتسب الحكم الثالث توم ميلر نتيجة المباراة 114-113 لصالح كلوتي بطل الاتحاد الدولي للملاكمة سابقا.

واحتج الملاكم الغاني الذي حقق الفوز في 35 مباراة من بينها الفوز في 20 مباراة بالضربة القاضية مقابل ثلاث هزائم بشدة على قرار الحكام.

وقال في مقابلة تلفزيونية عقب المباراة ”قاتلت بكل ما اوتيت من قوة. كنت اطارده وكان يعدو. كنت امنع لكماته لذا فانني لا اعلم ما يجب علي القيام به لتحقيق الفوز.“

وفي بعض الاحيان بدا ان المباراة لن تستمر طويلا وان الحكام لن يكون لهم دور في حسمها.

واسقط كوتو منافسه كلوتي بضربة يسارية قوية في نهاية الجولة الاولى الا ان المتحدي تماسك ليهيمن على الجولة الثانية. وسعى كل منهما لتسديد لكمات يسارية لجسم ورأس المنافس.

وفي نهاية الجولة الثالثة تسبب اصطدام بين الرؤوس في جرح اصيب به كوتو في جفن العين اليسرى الذي اخذ ينزف بغزارة طوال المباراة مما حجب عن ملاكم بويرتوريكو الرؤية وتركه في مرمى لكمات كلوتي اليمينية القوية.

وتراجع كلوتي وسقط على الحبال خلال الجولة الخامسة وبدا انه اصيب في ركبته. واخذ الملاكم يتلوى قبل ان يحثه الحكم ارتور ميركانتي على الوقوف على قدميه.

وسيطر كوتو الذي حقق الفوز في 34 مباراة من بينها 27 بالضربة القاضية مقابل هزيمة واحدة على الجولة السادسة حيث وضع كلوتي في جانب الحلبة لاكثر من نصف الجولة الا ان الملاكم الغاني تمكن من السيطرة على الجولات الثلاث التالية وسدد لكماته اليسارية في وجه البطل الذي بدا عليه الارهاق.

وبنهاية الجولة التاسعة بدا ان كوتو قد استعاد ثقته بنفسه.

وبدا انه سيحسم الجولة العاشرة بزوج من اللكمات الخطافية اليسارية وامضى اخر جولتين وهو يدور حول متحديه ويسدد وابلا من اللكمات قبل ان يتحرك بعيدا قبل تمكن كلوتي من الرد.

وقال كوتو ”حاولت ان ابقي على خططي وان انسى الاصابة التي تعرضت لها. حاولت نسيان الدماء التي نزفت على عيني لاجعل شعبي يشعر بالفخر.“

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below