16 آب أغسطس 2009 / 14:47 / بعد 8 أعوام

ليفربول يخسر 2-1 أمام توتنهام وروني يقود يونايتد للفوز على برمنجهام

<p>روني يصوب الكرة أثناء مباراة ودية لمانشستر مع بايرن ميونيخ في ميونيخ بألمانيا يوم 30 يوليو تموز. تصوير: رويترز</p>

لندن (رويترز) - ألحق توتنهام هوتسبير هزيمة مفاجئة بضيفه ليفربول بهدفين مقابل هدف واحد في اولى مباريات الفريقين بالدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم بينما دشن وين روني مشوار مانشستر يونايتد نحو لقب رابع على التوالي في البطولة بتسجيل الهدف الوحيد في المباراة التي فاز بها البطل على ضيفه برمنجهام سيتي الصاعد حديثا 1- صفر يوم الاحد.

وعلى ملعب وايت هارت لين فاجأ توتنهام ضيفه بأداء هجومي قوي من البداية بقيادة الثنائي روبي كين لاعب ليفربول السابق وجيرمين ديفو.

وأهدر كين فرصة مؤكدة في منتصف الشوط الاول بعدما لعب ضربة رأس ضعيفة وهو خال تماما من الرقابة ليتصدى لها الحارس الاسباني بيبي رينا. لكن الفريق صاحب الارض سرعان ما افتتح التسجيل بهدف من تسديدة قوية عن طريق بينوا اسو ايكوتو قبل دقيقة من نهاية الشوط الاول

وتعادل ستيفن جيرارد قائد ليفربول لفريقه من ركلة جزاء في الدقيقة 56. لكن التعادل لم يدم أكثر من ثلاث دقائق حين نجح المدافع الفرنسي سيباستيان باسونج الذي خاض أول مباراة له مع توتنهام منذ انتقاله نم نيوكاسل يونايتد قبل أسبوع في تسجيل هدف الفوز بضربة رأس متقنة.

ولم يظهر مانشستر يونايتد بمستواه المعهود وسنحت فرص لبرمنجهام اخطرها من البديل كريستيان بنيتز تصدى لها الحارس بن فوستر.

وأظهر روني مهاجم منتخب انجلترا سرعة كبيرة في رد الفعل قبل 12 دقيقة من نهاية الشوط الاول حين حول الكرة الى داخل المرمى من مسافة قريبة بعد ضربة رأس لعبها وارتدت من القائم.

وبعد الجدل الواسع الذي أثاره رحيل البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم يونايتد الى ريال مدريد تركز الاهتمام على متابعة الجناحين انطونيو بلنسية المنضم حديثا من ويجان اثليتيك وناني.

ولم ينشط بلنسية كثيرا في مباراته الرسمية الاولى مع يونايتد بينما شارك ناني في صنع هدف الفوز للفريق قبل أن يخرج بين الشوطين ويحل محله المخضرم رايان جيجز الذي بدأ موسمه الثامن عشر في الدوري الانجليزي.

وشارك مايكل اوين المنتقل الى صفوف مانشستر يونايتد بدون مقابل في أول مباراة رسمية له مع حامل اللقب حين دخل كبديل للبلغاري ديميتار برباتوف قبل 15 دقيقة من النهاية.

وكاد اوين يترك بصمة سريعة بعد أن انفرد بالحارس جو هارت الذي تصدى لتسديدته كما ألغى الحكم هدفا لاوين بداعي التسلل.

وقال اليكس فيرجسون مدرب يونايتد لمحطة سكاي سبورتس التلفزيونية "أشركت واين وديميتار من البداية لانهما كانا معا في النادي الموسم الماضي وشاركا بصفة أساسية وسيحصل مايكل على فرصه بالتأكيد. هناك مباريات كثيرة في الاسابيع القليلة المقبلة وسيحصل على فرصه فيها."

وتلقى يونايتد ضربة قاسية باصابة مدافعه ريو فرديناند في الكاحل وظهر الضعف على دفاعه بينما اكتسب برمنجهام الثقة بمرور الوقت.

وسيطر يونايتد في المراحل الاولى من المباراة وسدد روني كرة فوق العارضة ثم أبعد هارت تسديدة له قبل أن يفتتح التسجيل في الدقيقة 33.

وتلقى ناني تمريرة ناحية اليسار ولعب كرة عرضية قابلها روني بضربة رأس ارتدت من القائم ليحولها هو نفسه في المرمى.

ولم يسبق لبرمنجهام تسجيل أي هدف في استاد اولد ترافورد في مانشستر لكنه اقترب من ذلك قبل نهاية الشوط الاول حين لعب فرانك كويدرو ضربة رأس أبعدها الظهير الايسر الفرنسي باتريس ايفرا من على خط المرمى.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below