1 تشرين الأول أكتوبر 2009 / 09:44 / بعد 8 أعوام

طرد دياوارا لاعب مرسيليا في مدريد أكمل أسبوعا سيئا للمدافع السنغالي

<p>دياوارا وبنزيمة (الى اليسار) خلال المباراة في مدريد يوم الاربعاء. تصوير: فيلكس اودونيز - رويترز</p>

باريس (رويترز) - استمر سوء التوفيق في ملازمة المدافع السنغالي سليماني دياوارا في الايام القليلة الماضية بعد طرده خلال مباراة فريقه اولمبيك مرسيليا في ضيافة ريال مدريد الاسباني بدوري ابطال اوروبا يوم الاربعاء.

واعتقل دياوارا لعدة ساعات في مرسيليا الفرنسية مساء يوم الاثنين الماضي بعد القبض عليه وهو يقود سيارته بدون رخصة قيادة لكن اللاعب السنغالي وعد بأن يكون متأهبا للقتال في مدريد.

وقال دياوارا لصحيفة ليكيب الفرنسية يوم الأربعاء "سنذهب الى (استاد سانتياجو) برنابيو للحصول على نقطة على الاقل."

وقال دياوارا ردا على سؤال ان كان معجبا بأي لاعب في دوري أبطال اوروبا حتى الان "كلا."

لكن في الدقيقة 58 من المباراة بدا دياوارا بعيدا عن مستواه المعتاد بعد أن مر منه كريستيانو رونالدو ليسجل الهدف الاول لريال مدريد في شباك الحارس ستيف مانداندا.

وبعدها بدقيقتين تلقى دياوارا البطاقة الحمراء من الحكم السويدي مارتن هانسون بسبب تدخل عنيف ضد رونالدو داخل منطقة الجزاء.

وسجل البرازيلي كاكا هدفا من ركلة الجزاء قبل أن يختتم رونالدو ثلاثية فريقه في الدقيقة 64.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below