30 تشرين الأول أكتوبر 2009 / 07:11 / منذ 8 أعوام

انترناسيونالي يهزم باليرمو 5-3 في مباراة مثيرة بالدوري الايطالي

<p>الكاميروني صمويل ايتوو خلال مباراة في ميلانو يوم الخميس. تصوير: الساندرو جاروفالو - رويترز</p>

ميلانو (رويترز) - وسع انترناسيونالي المتصدر الفارق مع اقرب منافسيه على قمة دوري الدرجة الاولى الايطالي لكرة القدم الى أربع نقاط بعد فوزه المثير 5-3 على ضيفه باليرمو يوم الخميس في مباراة كان حامل اللقب متقدما فيها 4-صفر في الشوط الاول قبل أن يقترب منافسه من ادراك التعادل في الشوط الثاني.

وكان يوفنتوس صاحب المركز الثاني أكد يوم الاربعاء الماضي عزمه المنافسة على اللقب بانتصار ساحق 5-1 على سامبدوريا المتألق هذا الموسم وارتقى انترناسيونالي الذي يدربه البرتغالي جوزيه مورينيو لمستوى التوقعات بعد أن قدم أداء قويا في الشوط الاول على الاقل.

وقال البرازيلي مايكون الظهير الايمن لانترناسيونالي في تصريح لمحطة سكاي التلفزيونية بعد أن قلص باليرمو الفارق الى 4-3 "صار الامر معقدا وتعين علينا بذل الجهد لتجنب التعادل."

ورفع انتصار انترناسيونالي الساعي للفوز بلقب خامس على التوالي في دوري الدرجة الاولى رصيد الفريق الى 25 نقطة من عشر مباريات متقدما على يوفنتوس بأربع نقاط وعلى سامبدوريا صاحب المركز الثالث بخمس نقاط.

وافتتح المهاجم الكاميروني صمويل ايتوو التسجيل لانترناسيونالي من ركلة جزاء في الدقيقة السابعة بعد عرقلة ماريو بالوتيلي شريكه في خط الهجوم داخل منطقة الجزاء.

وطالب بالوتيلي (19 عاما) الذي انتقده المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو مرارا بسبب تصرفاته بتسديد ركلة الجزاء قبل أن يبعده القائد خافيير زانيتي لافساح الطريق لايتوو للتسديد.

وواصل بالوتيلي سعيه لتسجيل أهداف ونجح في تسجيل الهدف الثاني بضربة رأس اثر ركلة ركنية نفذها مايكون في الدقيقة 34.

ولم يتأخر الهدف الثالث وجاء عبر بالوتيلي أيضا حين وضع المهاجم طويل القامة الكرة بسهولة في الشباك بعد أن تلقى تمريرة من الارجنتيني استيبان كامبياسو.

وشق مهاجم منتخب ايطاليا تحت 21 عاما طريقه داخل منطقة جزاء باليرمو قبل أن يمرر كرة سهلة الى ايتوو ليسددها في المرمى مسجلا الهدف الرابع قبل نهاية الشوط الاول مباشرة.

وأصيب بالوتيلي بنزلة برد قبل المباراة ورغم أنه ارتدى وشاحا ثقيلا غطى عنقه فانه طلب الخروج بعد ثوان من بداية الشوط الثاني.

لكن بدا أن انترناسيونالي الذي خسر ايتوو أيضا بسبب الاصابة قد فقد التركيز بعد ذلك ونجح فابريتسيو ميكولي قائد باليرمو في تسجيل هدف على الفور.

وأضاف ابل هرنانديز هدفا ثانيا لفريق المدرب والتر زينجا الذي كان حارسا لمرمى انترناسيونالي واعتقد الجميع أن الفريق الصقلي في طريقه لتحقيق عودة مذهلة في استاد سان سيرو حين سجل ميكولي هدفا ثالثا للفريق بطريقة رائعة لتصل النتيجة الى 4-3.

لكن البديل الارجنتيني دييجو ميليتو عزز انتصار انترناسيونالي باحراز الهدف الخامس قبل سبع دقائق من النهاية.

من مارك ميدوز

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below