9 تشرين الثاني نوفمبر 2009 / 07:19 / بعد 8 أعوام

ايتوو يمنح انترناسيونالي التعادل مع روما وميلانو يتقدم للمركز الثالث

روما (رويترز) - منح صمويل ايتوو فريقه انترناسيونالي التعادل 1-1 مع ضيفه روما باستاد سان سيرو يوم الاحد بينما ارتقى غريمه التقليدي ميلانو للمركز الثالث بالفوز 2-1 على مضيفه لاتسيو المتعثر.

<p>صمويل ايتوو خلال مباراة في برشلونة يوم 23 ابريل نيسان 2008. تصوير: البرت جي - رويترز</p>

وروض ايتوو مهاجم منتخب الكاميرون تمريرة من تياجو موتا واستدار وسدد في الشباك في بداية الشوط الثاني ليلغي تقدم روما بهدف مهاجم الجبل الاسود ميركو فوتشينيتش في الشوط الاول.

ويملك انترناسيونالي حامل اللقب ومتصدر الترتيب 29 نقطة من 12 مباراة ويتقدم بفارق خمس نقاط على يوفنتوس صاحب المركز الثاني الذي تغلب 5-2 على اتلانتا يوم السبت. وكان انترناسيونالي يتقدم بفارق سبع نقاط على أقرب ملاحقيه قبل انطلاق هذه الجولة.

وفي وقت سابق قال جوزيه مورينيو مدرب انترناسيونالي ان روما أحد المنافسين على اللقب في الماضي فريق خطير رغم أنه يقبع في النصف الثاني من جدول المسابقة ويفتقد لجهود عدد من لاعبيه الاساسيين بسبب الاصابة ومنهم القائد فرانشيسكو توتي.

وأثبت مورينيو أنه على حق في الدقيقة 13 عندما وضع فوتشينيتش فريق العاصمة في المقدمة بضربة رأس ليعوض الفرصة التي أهدرها في بداية اللقاء عندما سمح تردده لمدافعي انترناسيونالي باستعادة توازنهم بينما كان في وضع انفراد.

ويتعين على انترناسيونالي توجيه الشكر الى الحارس جوليو سيزار الذي أنقذ مرماه بشكل رائع من فرصة لاحت لجيريمي مينيز مهاجم روما بعدما أحرز ايتوو هدف التعادل.

ويأتي ميلانو في المركز الثالث متخلفا بفارق نقطتين وراء يوفنتوس بعد أن سجل مدافعه تياجو سيلفا هدفا في مرمى كل فريق في المباراة التي حقق فيها الفوز على لاتسيو بالاستاد الاولمبي في العاصمة الايطالية.

ووضع المدافع البرازيلي فريقه بالمقدمة في الدقيقة 22 بضربة رأس بعد تمريرة عرضية من اندريا بيرلو وهو هدفه الاول في دوري الدرجة الاولى الايطالي.

واستخدم مواطنه الكسندر باتو رأسه أيضا ليسجل الهدف الثاني مستغلا كرة عرضية من رونالدينيو قبل عشر دقائق من نهاية الشوط الاول. لكن الحظ تخلى عن سيلفا ليحول تسديدة الارجنتيني ماورو زاراتي مهاجم لاتسيو في شباك فريقه عن طريق الخطأ في الدقيقة 65.

وصمد ميلانو أمام هجوم لاتسيو ليواصل صحوته التي بدأها مؤخرا بعد انطلاقة سيئة للموسم.

ويواجه ديفيد بالارديني مدرب لاتسيو الان خطر فقدان منصبه.

ولم يحقق لاتسيو أي انتصار في الدوري الايطالي منذ أغسطس اب وخسر 4-1 أمام فياريال الاسباني في كأس الرابطة الاوروبية يوم الخميس.

وجاء تقدم ميلانو للمركز الثالث على حساب سامبدوريا الذي خسر 2-صفر أمام مضيفه كالياري بعد طرد لاعبه ماريوس ستانكوفيتشيوس قرب نهاية الشوط الاول.

ويتقاسم سامبدوريا المركز الرابع مع فيورنتينا الذي فاز 1-صفر خارج ملعبه على اودينيزي بفضل هدف من خوان فارجاس قبل ست دقائق من نهاية زمن اللقاء.

من بول فيرجو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below