12 تشرين الثاني نوفمبر 2009 / 18:24 / منذ 8 أعوام

مسؤول مصري يؤكد شجبه لأي محاولة لالحاق الضرر ببعثة منتخب الجزائر

<p>لاعبو الجزائر في صورة جماعية قبيل مباراة لهم يوم 11 أكتوبر تشرين الأول. تصوير: لطفي لعريبي - رويترز</p>

القاهرة (رويترز) - أكد حسن صقر رئيس المجلس القومي للرياضة في مصر شجبه لاي محاولة لالحاق الضرر ببعثة المنتخب الجزائري لكرة القدم بعد أنباء عن اعتداء على حافلة كانت تقل الفريق بعد وصوله للقاهرة لملاقاة نظيره المصري يوم السبت في الجولة الأخيرة بتصفيات كأس العالم 2010.

وذكرت الاذاعة الجزائرية يوم الخميس أن ثلاثة لاعبين من منتخب الجزائر عانوا من إصابات طفيفة عندما رشق شبان حافلة الفريق بالحجارة بعد الوصول الى القاهرة لخوض مباراة السبت أمام المنتخب المصري.

وقال صقر في تصريحات للتلفزيون المصري نقلتها وكالة انباء الشرق الاوسط الرسمية يوم الخميس “نشجب أي محاولة لالحاق الضرر بالبعثة الجزائرية” لكنه أشار الى اعتقاده بأن الحقيقة ليست كما نقلتها وسائل الاعلام.“

وأضاف ”لا اعتقد أن أي مشجع مصري حريص على تأهل منتخب مصر الى نهائيات كأس العالم سيقدم على هذا الفعل وبالتالي هناك لغط كبير في هذا الامر ويجب أن نتأكد منه.“

وأكد صقر أن التحقيقات التي تجري حاليا ستظهر جميع الحقائق مشيرا الى توجه سمير زاهر رئيس الاتحاد المصري الكرة القدم وهاني أبوريدة عضو الاتحاد الى مقر بعثة المنتخب الجزائري للاطمئنان على افراده والتأكد من الحقيقة.

وقال مراسل للاذاعة الجزائرية ان نحو 200 شاب ظهروا بينما كانت الحافلة التي تقل الفريق تقترب من الفندق الذي ستقيم فيه وألقوا وابلا من الحجارة عليها.

وقال الهاشمي الجيار وزير الرياضة الجزائري للاذاعة الجزائرية عبر الهاتف من القاهرة ”انها واقعة مؤسفة جدا.“ واضاف ”في طريق الحافلة من المطار الى الفندق تعرضنا لهجوم من قبل مجموعة من الشبان قاموا برشق الحافلة بالحجارة.“

وتابع قائلا ان مسؤولي الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) يعلمون بالواقعة ويعقدون اجتماعا لتحديد الاجراء اللازم.

وأدان مراد مدلسي وزير الشؤون الخارجية الجزائري الواقعة.

وقال لوكالة الانباء الجزائرية انه ”بعد الاستقبال الحار الذي حظي به الفريق لدى وصوله الى مطار العاصمة المصرية تعرضت الحافلة التي كانت تقله الى مكان اقامته الى اعتداء من طرف بعض الاشخاص مما ادى الى اصابة بعض لاعبي المنتخب الوطني“ معربا عن تمنياته بالا تكون هذه الاصابات ” خطيرة“.

واضاف أنه طلب من نظيره المصري أحمد ابو الغيط اتخاذ كافة التدابير لضمان اقامة عادية للفريق الجزائري بالقاهرة مؤكدا انه ”سيتابع باستمرار هذه القضية.“

وعقد الامين العام لوزارة الخارجية الجزائرية اجتماعا مع السفير المصري بعد الواقعة مباشرة.

ونقلت وكالة الانباء الجزائرية عن بيان صادر عن وزارة الخارجية قوله ”على اثر الحادث الخطير الذي تعرض الفريق الوطني لكرة القدم مباشرة بعد وصوله يوم الخميس الى القاهرة استقبل الامين العام لوزارة الشؤون الخارجية بمقر الوزارة سفير جمهورية مصر العربية بالجزائر وأبلغه استياء السلطات الجزائرية أمام هذا الحادث الخطير الذي تعرض خلاله بعض لاعبي الفريق الوطني الى جروح خطيرة.“

ويحتاج منتخب مصر للفوز بفارق ثلاثة أهداف للتأهل لكأس العالم فيما ستضمن الجزائر المشاركة في البطولة اذا فازت أو تعادلت أو حتى خسرت بفارق هدف واحد في الوقت الذي سيلعب فيه الفريقان مباراة فاصلة في السودان اذا انتهى اللقاء المقبل بفوز أصحاب الارض بفارق هدفين.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below