15 تشرين الثاني نوفمبر 2009 / 19:04 / منذ 8 أعوام

غرامة مالية وايقاف شهرين لمارادونا مدرب منتخب الارجنتين لكرة القدم

زوريخ (رويترز) - اعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) يوم الاحد ايقاف دييجو مارادونا مدرب منتخب الارجنتين لمدة شهرين وتغريمه ما يزيد على 24 الف دولار بسبب التصريحات المسيئة التي صدرت منه بعد مباراة حاسمة لفريقه امام اوروجواي الشهر الماضي في تصفيات كأس العالم 2010.

<p>دييجو مارادونا مدرب منتخب الارجنتين لدى وصوله الى مطار زوريخ يوم الأحد. تصوير: كريستيان هارتمان - رويترز</p>

وفرضت لجنة الانضباط التابعة للفيفا هذه العقوبة على مارادونا (49 عاما) قائد منتخب الارجنتين السابق الذي واجه الاستبعاد من نهائيات كأس العالم عام 1994 عندما كان لاعبا بالفريق بسبب اتهام بتناول منشطات.

وقال الفيفا في بيان ”قررت لجنة الانضباط التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم اليوم توقيع عقوبة عدم المشاركة في اي نشاط يتعلق بكرة القدم لمدة شهرين وغرامة مالية قدرها 25 الف فرنك سويسري (24630 دولارا) على دييجو مارادونا مدرب المنتخب الارجنتيني طبقا لاجراءات انضباطية تتعلق بالاحداث التي وقعت عقب مباراة الارجنتين واوروجواي يوم 14 أكتوبر 2009 في مونتيفيديو بتصفيات كأس العالم 2010.“

واضاف ”وضعت اللجنة في اعتبارها ما اعلنه مارادونا من اعتذارات وندم صريح قبل اتخاذ قرارها الذي ابلغته لمدرب الارجنتين عند نهاية الاجتماع.“

وخسرت الارجنتين 2-1 في مباراة ودية خارج ارضها امام اسبانيا يوم السبت وسافر مارادونا من مدريد الى زوريخ للمثول امام اللجنة شخصيا.

ورد مارادونا بقوة على منتقديه بعد فوز الارجنتين 1-صفر على جارتها اوروجواي في مونتيفيديو الشهر الماضي وضمان صعودها لنهائيات كأس العالم التي تقام في جنوب افريقيا العام القادم.

وتحدث مارادونا بطريقة حادة اثناء مقابلة في ارض الملعب ثم اطلق تصريحات غاضبة أخرى اثناء المؤتمر الصحفي الذي كان منقولا على الهواء مباشرة عبر العديد من الشبكات التلفزيونية.

وواجه مارادونا قائد منتخب الارجنتين الفائز بكأس العالم 1986 انتقادات كبيرة بعد الهزيمة امام بوليفيا والاكوادور والبرازيل وباراجواي خلال التصفيات وهو ما وضع فريقه على حافة الفشل في التأهل للنهائيات للمرة الاولى منذ عام 1970.

وتولى مارادونا مسؤولية المنتخب الارجنتيني في أكتوبر تشرين الاول 2008 وسط تساؤلات مستمرة حول مؤهلاته التدريبية.

وضم مارادونا ما يزيد على 70 لاعبا في 14 مباراة من بينها ثمانية لقاءات بتصفيات كأس العالم وست مباريات ودية ليواجه مدرب الارجنتين انتقادات بسبب اختياراته.

وقال الاتحاد الارجنتيني للفيفا في تقرير ”مارادونا كان يتصرف بحالة من الانفعال العاطفي بسبب خلافات مع صحفيين في الايام التي سبقت المباراة.“

وشهد عهد مارادونا مع المنتخب الارجنتيني خلافات مع لاعبين ومدربين وصحفيين ومديرين للاندية منذ توليه مسؤولية الفريق في منتصف مشوار تصفيات كأس العالم خلال أكتوبر تشرين الاول 2008 بعد استقالة الفيو باسيلي.

وبدأ الجدل قبل اقل من اسبوع على تولي مارادونا مهام منصبه بعدما رفض الاتحاد الارجنتيني لكرة القدم طلبه بتعيين اوسكار روجيري قائد منتخب البلاد السابق كمساعد له وهو ما اثار التكهنات بانه سيستقيل.

واعلن صانع اللعب خوان رومان ريكيلمي احد اللاعبين الاساسيين في منتخب الارجنتين بكأس العالم 2006 وتصفيات 2010 تحت قيادة باسيلي اعتزاله اللعب الدولي بعدما قال انه لا يسير على نفس طريقة مارادونا.

من برايان هوموود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below