20 تشرين الثاني نوفمبر 2009 / 20:54 / بعد 8 أعوام

الفيفا يوقف العراق عن النشاط الدولي

<p>مراسل صحفي يتحدث في هاتفه المحمول بالقرب من شعار الفيفا في زوريخ يوم 29 اكتوبر تشرين الاول 2007 - رويترز</p>

بيرن (رويترز) - اعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) يوم الجمعة ايقاف النشاط الدولي للعراق بطل اسيا بسبب التدخل الحكومي في عمل الاتحاد المحلي.

وهذه ثاني مرة يتم فيها ايقاف العراق عن النشاط الدولي خلال 18 شهرا واستمر الايقاف السابق ثلاثة أيام كما يأتي القرار بعد أربعة أشهر فقط من استضافة البلاد أول مباراة دولية على أرضها منذ الغزو الذي قادته الولايات المتحدة عام 2003.

وقال الفيفا في بيان "قررت لجنة الطواريء بالفيفا ايقاف الاتحاد العراقي لكرة القدم بسبب التدخل الحكومي."

واضاف "علم الفيفا في 16 نوفمبر ان اللجنة الاولمبية العراقية قررت حل مجلس ادارة الاتحاد العراقي لكرة القدم وان قوات الامن سيطرت على مقر الاتحاد."

وتابع "الاجراءات التي اتخذتها اللجنة الاولمبية العراقية وقوات الامن غير مقبولة بالنسبة للفيفا وتتعارض تماما مع النظام الاساسي للاتحاد العراقي والاتحاد الدولي."

واستطرد "الاعضاء الحاليين في اللجنة التنفيذية للاتحاد العراقي هم الممثلين الوحيدين (للعراق) الذين يعترف بهم الفيفا.. والفيفا يأمل أن تتم اعادتهم سريعا الى مناصبهم حتى يستطيعوا العمل على الاتفاقات التي تم التوصل اليها بالنظر الى مراجعة لائحة النظام الاساسي واجراء الانتخابات."

ويعني القرار أنه لن يكون بوسع العراق خوض أي مباراة دولية رسمية أو ودية كما لن تستطيع أنديته أيضا مواجهة فرق أجنبية.

والاستثناء الوحيد سيكون لمنتخب العراق لكرة القدم للسيدات الذي حصل على موافقة باللعب في بطولة اقليمية تحت 16 عاما في الاردن في وقت لاحق هذا الشهر.

ودخل قادة اللجنة الاولمبية واتحاد كرة القدم في العراق في صراع نفوذ من أجل السيطرة على اللعبة منذ عام على الاقل.

وأنحى أعضاء اللجنة الاولمبية باللائمة على الاتحاد العراقي في استمرار منع الفيفا اقامة مباريات دولية في العراق بسبب المشاكل المستمرة المتعلقة بالامن.

وسمح الفيفا هذا العام للعراق باستضافة أول مباراة دولية منذ الغزو الامريكي عام 2003 وتغلب المنتخب العراقي على فلسطين في مباراتين أقيمتا في مدينة اربيل بشمال البلاد والعاصمة بغداد.

لكن منع اقامة مباريات في العراق ظل مستمرا.

وطلبت اللجنة الاولمبية من الاتحاد العراقي انتخاب مجلس ادارة جديد لكن الاخير رفض. وشعر أعضاء اللجنة الاولمبية بالغضب عندما تدخل الفيفا ليمدد عمل مجلس ادارة اتحاد كرة القدم.

وقال سمير الموسوي المسؤول باللجنة الاولمبية العراقية لرويترز يوم الثلاثاء الماضي "لن نتراجع عن قرار حل الاتحاد العراقي لكرة القدم" مضيفا أيضا أن اللجنة ستسعى لشرح موقفها الى الفيفا.

وأوقف الفيفا العراق في مايو ايار العام الماضي لاسباب مماثلة لكنه رفع الايقاف بعد ثلاثة أيام.

وجذب العراق اهتمام العالم بفوزه بكأس اسيا عام 2007 لكنه يواجه متاعب منذ ذلك الوقت.

وعين العراق أكثر من مدرب وخرج مبكرا من التصفيات الاسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2010 رغم فوزه 1-صفر على استراليا خلال الادوار التمهيدية.

وباعتباره بطل اسيا سنحت للعراق فرصة المشاركة في كأس القارات حيث تعادل الفريق بدون اهداف مع نيوزيلندا وجنوب افريقيا وخسر 1- صفر امام اسبانيا.

من برايان هوموود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below