21 تشرين الثاني نوفمبر 2009 / 15:39 / بعد 8 أعوام

ليفربول يواصل نزيف النقاط ويتعادل مع مانشستر سيتي بالدوري الانجليزي

<p>الاسباني رفائيل بنيتز مدرب ليفربول يوجه لاعبيه أثناء مباراة لهم في ليون بفرنسا يوم الرابع من نوفمبر تشرين الثاني. تصوير: رويترز</p>

لندن (رويترز) - انضم دانييل اجير ورايان بابل الى قائمة المصابين في ليفربول بعد مباراة مثيرة لفريقهما يوم السبت مع ضيفه مانشستر سيتي انتهت بالتعادل بهدفين لكل منهما في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم.

وكان الانتصار في هذه المباراة سيصعد بالفريق الفائز الى المركز الرابع بجدول المسابقة مؤقتا لكن بدلا من هذا تعادل سيتي للمرة السادسة على التوالي وهو ما يقل بمباراة واحدة عن الرقم القياسي للتعادل في الدوري الانجليزي الممتاز فيما حول ليفربول تأخره لينتزع نقطة ويظل في المركز السابع.

واضطر الاسباني رفائيل بنيتز مدرب ليفربول لاجراء تغييرين في فريقه في أول 18 دقيقة من الشوط الاول.

وسقط اجير ارضا مصابا بجرح في جبهة رأسه في الدقيقة الخامسة بعدما اصطدم بكولو توري أمام مرمى سيتي عندما منع الحارس شاي جيفن الكرة من الدخول الى مرماه ببراعة ليحرم ليفربول من التقدم مبكرا.

وقال بنيتز لمحطة سكاي سبورتس التلفزيونية ان المدافع الدنمركي اجير الذي خرج من الملعب محمولا على محفة أُصيب بارتجاج في المخ واحتاج لخمس غرز طبية لعلاج جرحه.

وخرج الهولندي بابل أيضا بسبب إصابة في الكاحل على ما يبدو لينزل الاسرائيلي يوسي بن عيون بدلا منه بعد شفائه من اصابة.

وقال بنيتز الذي حقق فريقه انتصارا واحدا في آخر عشر مباريات بكافة المسابقة التي يشارك فيها ”أنا حزين بعض الشيء لانه أتيحت لنا بعض الفرص قرب النهاية.“

واضاف ”لكن مع مشكلة إجراء تغييرين بعد مرور 18 دقيقة من زمن اللقاء أظهرنا شخصية جيدة جدا عندما حولنا تأخرنا. كنا نضغط ونضغط حتى الدقيقة الاخيرة. أعتقد ان الفريق قدم اداء جيدا جدا في ظل هذه الظروف.“

وأعاد المدافع السلوفاكي مارتن سكرتل الحماس الى أجواء اللقاء في الدقيقة 50 عندما وضع ليفربول في المقدمة مُسجلا أول هدف له مع الفريق بعد ركلة حرة نفذها زميله ستيفن جيرارد.

وأدرك ايمانويل اديبابيور مهاجم منتخب توجو التعادل لسيتي بضربة رأس اثر ركلة ركنية بعد 18 دقيقة.

وتقدم سيتي عبر ستيفن ايرلند في الدقيقة 76 لكن بن عيون ادرك التعادل لليفربول سريعا في الدقيقة التالية قبل ان يخرج ويلعب فابيو اوريليو بدلا منه.

وقال مارك هيوز مدرب سيتي ”نشعر بالحزن لانني اعتقد اننا كنا الفريق الافضل اليوم. اظهرنا شخصية قوية لنحول تأخرنا بهدف.“

واضاف ”اهدار الفوز هو مصدر احباطنا في الوقت الحالي لان ليفربول لم يكن يسبب لنا الكثير من المتاعب.“

ويلعب تشيلسي المتصدر على أرضه مع ولفرهامبتون واندرارز المتواضع ويحل ارسنال صاحب المركز الثاني ضيفا على سندرلاند كما يتقابل مانشستر يونايتد الذي يحتل المركز الثالث مع مضيفه ايفرتون في وقت لاحق يوم السبت.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below