29 تشرين الثاني نوفمبر 2009 / 16:19 / بعد 8 أعوام

انترناسيونالي يهزم فيورنتينا ويوفنتوس يسقط أمام كالياري في ايطاليا

<p>دييجو ميليتو لاعب انترناسيونالي يحتفل بهدف احرزه في شباك فيورنتينا في مباراة الفريقين بدوري الدرجة الاولى الايطالي لكرة القدم بميلانو يوم الاحد - رويترز</p>

ميلانو (رويترز) - أحرز دييجو ميليتو هدفا من ركلة جزاء قبل خمس دقائق من نهاية اللقاء ليقود انترناسيونالي للفوز 1-صفر على ضيفه فيورنتينا يوم الاحد وتعزيز تصدره لدوري الدرجة الاولى الايطالي لكرة القدم بفارق ثماني نقاط عن اقرب منافسيه.

وخسر يوفنتوس صاحب المركز الثاني 2-صفر أمام مضيفه كالياري رغم سيطرته على فترات طويلة من اللقاء واستغل انترناسيونالي المدافع عن اللقب فرصة سقوط منافسه ليوسع الفارق معه على الصدارة.

وربما يتراجع يوفنتوس للمركز الثالث اذا تغلب ميلانو على مضيفه كاتانيا في وقت لاحق يوم الاحد.

ونفذ الارجنتيني ميليتو بنجاح ركلة الجزاء التي حصل عليها بعد عرقلته داخل منطقة الجزاء ليسجل هدف انترناسيونالي الوحيد بعد ان أهدر فرصة سهلة للتهديف في وقت سابق.

واعتقد انترناسيونالي بطل الدوري في اخر اربعة مواسم انه احرز هدفا في بداية الشوط الثاني من ضربة رأس للمدافع الارجنتيني والتر صمويل لكن الحكم الغاه بشكل مثير للجدل واحتسب مخالفة ضد اللاعب.

وسدد البرتو جيلاردينو كرة في القائم وهي الفرصة الحقيقية الوحيدة لفيورنتينا فيما واصل الكاميروني صمويل ايتوو مهاجم انترناسويونالي عروضه المهتزة وأهدر فرصة من وضع انفراد بالحارس سيباستيان فري.

وخسر يوفنتوس الاسبوع الماضي أمام بوردو الفرنسي في دوري ابطال اوروبا ووجد صعوبة في اللعب بسلاسة اغلب فترات الموسم الحالي تحت قيادة مدربه الشاب تشيرو فيرارا وعانده الحظ قليلا في لقاء اليوم مع كالياري.

وافتتح نيني التسجيل لكالياري من تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء بعد مرور نصف ساعة من زمن اللقاء رغم ضغط يوفنتوس الذي طالب باحتساب ركلة جزاء لمصلحته قبل ان يضاعف اليساندرو ماتري تقدم الفريق المضيف في الدقائق الاخيرة للقاء.

وتقدم بارما الصاعد حديثا للدرجة الاولى للمركز الرابع متساويا في النقاط مع سامبدوريا بعد تعادله 1-1 مع ضيفه نابولي.

وكان سامبدوريا خسر بثلاثة اهداف دون مقابل امام جنوة صاحب المركز السادس يوم السبت.

ويحتل كالياري المركز السابع متقدما بفارق نقطة واحدة على باري وروما وفيورنتينا بعد مرور 14 جولة من المسابقة.

وحول باري تأخره ليفوز 2-1 على ضيفه سيينا متذيل الترتيب كما واصل روما مسيرته الجيدة بعد بداية ضعيفة هذا الموسم ليفوز بنفس النتيجة على مضيفه اتلانتا المتواضع.

واستمرت نتائج لاتسيو المتواضعة بعد تعادله بدون أهداف مع بولونيا وخسر مدربه السابق ديليو روسي أول مباراة له في الدوري مع باليرمو بعد هزيمته 1-صفر أمام مضيفه كييفو.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below