6 كانون الأول ديسمبر 2009 / 08:16 / بعد 8 أعوام

سحر ماركيسيو يلهم يوفنتوس للفوز على انترناسيونالي بالدوري الايطالي

ميلانو (ايطاليا) (رويترز) - اشتعل الصراع على لقب دوري الدرجة الاولى الايطالي لكرة القدم بعدما أحرز كلاوديو ماركيسيو هدفا رائعا منح يوفنتوس الذي تعرض أحد لاعبيه للطرد فوزا ثمينا على انترناسيونالي المتصدر 2-1 في مباراة مثيرة بالمسابقة يوم السبت.

<p>كلاوديو ماركيسيو لاعب يوفنتوس سعيد باحراز هدف في مرمى انترناسيونالي يوم السبت - رويترز</p>

وتقلص الفارق الذي يفصل انترناسيونالي عن اقرب منافسيه الى أربع نقاط بعدما عزز ميلانو موقعه في المركز الثاني بسحق ضيفه سامبدوريا بثلاثة أهداف نظيفة اذ توقف رصيد انترناسيونالي حامل اللقب في المواسم الاربعة الاخيرة عند 35 نقطة من 15 مباراة مقابل 31 نقطة لميلانو فيما يأتي يوفنتوس في المركز الثالث برصيد 30 نقطة.

وتقدم يوفنتوس بهدف عندما وضع البرازيلي لوسيو مدافع انترناسيونالي الكرة في مرمى فريقه عن طريق الخطأ في الدقيقة 20 بعدما اصطدمت به الكرة من ضربة رأس للمدافع جيورجيو كيليني الذي ارتدى قناعا واقيا للوجه لمعاناته من اصابة بكسر في الانف.

وأدرك المهاجم الكاميروني صمويل ايتوو التعادل لحامل اللقب بضربة رأس بعد ست دقائق.

واستغل ماركيسيو كرة مرتدة من البرازيلي جوليو سيزار حارس انترناسيونالي بعد تسديدة من محمد سيسوكو ليراوغ المدافع الارجنتيني والتر صمويل ببراعة ويحرز الهدف الثاني ليوفنتوس قبل مرور ساعة من زمن اللقاء.

وطرد البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب انترناسيونالي من اللقاء لانه صفق بطريقة ساخرة بعد الهدف الاول ليوفنتوس الذي أكمل المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد البرازيلي فيليبي ميلو لاعتدائه على ماريو بالوتيلي.

ولم تتحقق مخاوف بشأن مواصلة جماهير يوفنتوس لتوجيه اهانات لبالوتيلي صاحب البشرة السوداء اذ تعرض يوفنتوس لعقوبة لعب مباراة بدون جمهور الموسم الماضي بعد توجيه جماهيره لهتافات عنصرية لمهاجم انترناسيونالي وقال مسؤولون ان تكرار الامر قد يؤدي الى إلغاء اللقاء.

لكن جماهير يوفنتوس في هذه المباراة اكتفت باطلاق صافرات عند مشاركة اللاعب في الشوط الثاني كما أطلقت صيحات استهجان عند سقوطه مرتين. وتسبب سقوطه في مرة منهما في طرد ميلو بسبب تلقيه البطاقة الصفراء الثانية عقب شجار بين لاعبي الفريقين.

وفي لقاء اخر أحرز ميلانو المتألق ثلاثة أهداف في أول 23 دقيقة ليسحق سامبدوريا ويواصل الضغط على جاره انترناسيونالي.

وصنع البرازيلي رونالدينيو أول هدفين لكنه خرج من الملعب متأثرا باصابة بعد مرور نصف ساعة فقط من زمن اللقاء قبل مباراة ميلانو يوم الثلاثاء المقبل في دوري ابطال اوروبا أمام مضيفه زوريخ السويسري والتي يحتاج فيها الفريق الايطالي الى الفوز لكي يتأهل لدور الستة عشر.

وافتتح المهاجم ماركو بوريلو التسجيل لميلانو بضربة رأس اثر كرة عرضية متقنة من رونالدينيو بعد مرور دقيقتين فقط من اللقاء ليسجل هدفه الرابع في الدوري هذا الموسم.

ومرر رونالدينيو الذي لعب ناحية اليسار في خط الهجوم المكون من ثلاثة لاعبين الكرة لزميله الهولندي كلارينس سيدورف ليطلق تسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء أحرز منها هدفه الخمسين في دوري الاضواء الايطالي في الدقيقة 21.

وتابع المهاجم البرازيلي الكسندر باتو كرة مرتدة ليختتم الثلاثية ويحقق ميلانو الذي يقوده المدرب ليوناردو انتصاره الخامس على التوالي في الدوري بعد بداية مهتزة لمشواره في المسابقة.

ويعاني سامبدوريا الذي خسر الاسبوع الماضي أمام جنوة في الدوري وليفورنو في الكأس من تراجع في مستواه رغم انه تصدر المسابقة في مرحلة مبكرة من الموسم لكنه يحتل الان المركز الخامس برصيد 24 نقطة.

من مارك ميدوز

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below