16 كانون الأول ديسمبر 2009 / 22:47 / بعد 8 أعوام

لامبارد يقود تشيلسي للانفراد بصدارة الدوري الانجليزي لكرة القدم

<p>فرانك لامبارك عقب تسجيله هدفا لفريق تشيلسي في مباراة بدوري ابطال اوروبا يوم 21 اكتوبر تشرين الاول 2009 في لندن. تصوير: توبي ميلفيل - رويترز</p>

لندن (رويترز) - احرز فرانك لامبارد هدفا من ركلة جزاء ليستعيد فريقه تشيلسي المتصدر فارق النقاط الثلاث التي تفصله عن مانشستر يونايتد حامل اللقب على قمة الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم بعد الفوز 2-1 بملعبه على بورتسموث فريق المؤخرة يوم الاربعاء.

وكان يونايتد فاز 3-صفر على ولفرهامبتون واندرارز الذي لعب بتشكيلة من لاعبي الصف الثاني يوم الثلاثاء ليتساوى في رصيد النقاط مع تشيلسي.

وتعثر ارسنال بتعادله 1-1 مع بيرنلي في مباراة اقيمت على ملعب غمرته مياه الامطار لكنه تقدم للمركز الثالث بفارق الاهداف عن استون فيلا ويملك مباراة مؤجلة لكنه يتخلف بفارق ثماني نقاط عن الصدارة.

ويحتل تشيلسي صدارة الترتيب برصيد 40 نقطة يليه يونايتد في المركز الثاني وله 37 نقطة ثم ارسنال الثالث برصيد 32 نقطة.

وانتزع ليفربول فوزا معنويا 2-1 على ضيفه ويجان اثليتيك باستاد انفيلد ليتجاوز مانشستر سيتي ويتقدم للمركز السادس. وكان ليفربول يحتفل بمرور 50 عاما على تولي بيل شانكلي تدريب الفريق.

ومني مانشستر سيتي بهزيمة ثقيلة باستاد وايت هارت لين في لندن عندما خسر 3-صفر امام توتنهام هوتسبير. وهذه الهزيمة هي الثانية فقط لسيتي في الدوري هذا الموسم بعدما تعادل في ثماني من بين اخر عشر مباريات.

وسيطر تشيلسي الذي لعب بدون مهاجم منتخب ساحل العاج المصاب ديدييه دروجبا على اللعب منذ البداية باستاد ستامفورد بريدج ضد فريق يقوده مدرب الفريق اللندني السابق افرام جرانت الذي نال استقبالا حارا من المشجعين.

ووضع نيكولا انيلكا أصحاب الارض في المقدمة في الدقيقة 23 بعد ان أسكن الكرة في شباك الحارس اسمير بيجوفيتش الذي لعب بديلا لديفيد جيمس حارس مرمى منتخب انجلترا.

ورفض بورتسموث الاستسلام وترجم تفوقه بعد ست دقائق من بداية الشوط الثاني عندما اصطدمت كرة سددها جيمي اوهارا من ركلة حرة بالحائط الدفاعي وسقطت امام فريدريك بيكيون ليحرز هدف التعادل.

وانبرى لامبارد لتنفيذ ركلة جزاء في الدقيقة 79 وسجل الهدف الثاني في الظهور رقم 300 له مع تشيلسي في الدوري.

وتقدم ارسنال على عكس سير اللعب عن طريق فرانسيسك فابريجاس الذي خرج مصابا قبل نهاية الشوط الاول وسجل بسهولة في الدقيقة السابعة مستغلا خطأ دفاعيا من اصحاب الارض.

وسدد اندريه ارشافين في العارضة قبل ان يرد بيرنلي بقوة ويسجل هدف التعادل عبر جراهام الكسندر من ركلة جزاء في الدقيقة 28 بعد خطأ من توماس فيرمالين مدافع ارسنال ضد المدافع الكاميروني اندريه بيكي.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below