11 كانون الثاني يناير 2010 / 08:02 / منذ 8 أعوام

فيرارا مدرب يوفنتوس يرفض الاستقالة بعد هزيمة ثقيلة أمام ميلانو

<p>تشيرو فيرارا مدرب فريق يوفنتوس الايطالي خلال مباراة امام فريق بارما في بارما يوم 6 يناير كانون الثاني. تصوير: اليساندرو جاروفالو - رويترز</p>

ميلانو (رويترز) - قال تشيرو فيرارا مدرب يوفنتوس انه يثق في بقائه بمنصبه بعد هزيمة فريقه 3-صفر بملعبه أمام ميلانو يوم الاحد التي أنهت امال الفريق عمليا في المنافسة على لقب دوري الدرجة الاولى الايطالي لكرة القدم هذا الموسم.

ويتخلف يوفنتوس الان بفارق 12 نقطة وراء انترناسيونالي المتصدر مع وصول الموسم لمنتصفه وأدت الخسارة الى اضطرابات محدودة داخل وخارج الاستاد في تورينو.

وأدت الهزيمة الرابعة ليوفنتوس في خمس مباريات من بينها خسارة أمام بايرن ميونيخ الالماني أطاحت بالفريق من دوري أبطال اوروبا في ديسمبر كانون الاول الى تجدد تكهنات وسائل الاعلام ازاء قيام ادارة النادي بتقديم عرض الى المدرب الهولندي جوس هيدينك ليحل محل فيرارا.

وعند سؤاله ما اذا كان يدرس الاستقالة قال فيرارا الذي يبلغ عمره 42 عاما لشبكة سكاي "أنا لست من هذا النوع. طريقتي هو أن أحاول تغيير الاشياء."

وأضاف "صراحة أعتقد أن وظيفتي ليست في خطر. بالطبع نحن في فترة سلبية لكن اتخاذ القرارات ليس بيدي. أي قرار سيتم قبوله."

وتولى فيرارا مدافع يوفنتوس السابق تدريب الفريق في مباراتين اواخر الموسم الماضي بعد الاقالة المفاجئة للمدرب السابق كلاوديو رانييري وترك انطباعا جيدا بما يكفي ليمنحه النادي فرصة تدريب الفريق بشكل دائم رغم افتقاره للخبرة التدريبية.

وأنفق يوفنتوس الذي لا يزال يتعافى من اثار هبوطه للدرجة الثانية بسبب فضيحة تلاعب في نتائج المباريات عام 2006 أموالا طائلة قبل بداية الموسم في التعاقد مع لاعبين جدد لكن مستوى الثنائي البرازيلي دييجو وفيليبي ميلو سبب خيبة أمل كبيرة حتى الان.

ولم تساعد فيرارا سلسلة من الاصابات للاعبين أساسيين من بينها اصابة لاعب الوسط الدنمركي كريستيان بولسن يوم الاحد التي قد تؤجل الانتقال المحتمل للبرتغالي تياجو الى اتليتيكو مدريد الاسباني على سبيل الاعارة.

وأضاف فيرارا قوله "أتفهم بشدة خيبة أمل (المشجعين). هدفنا هو محاولة ايجاد الحماس الذي كان موجودا في بداية الموسم."

وكان البرازيلي ليوناردو مدرب ميلانو وهو مدرب اخر في موسمه الاول سعيدا للغاية كون فريقه أصبح المنافس الوحيد لانترناسيونالي بعد ان سجل رونالدينيو هدفين في شباك يوفنتوس.

وواجه ميلانو الذي يتخلف بثماني نقاط وراء انترناسيونالي وله مباراة مؤجلة صعوبات عديدة في الاشهر الاولى مع ليوناردو وطلب المدرب البرازيلي من صديقه فيرارا ألا ييأس.

وقال ليوناردو "لقد كانت مباراة صعبة.. حتى لو أنها لم تظهر كذلك. يوفنتوس في وضع الان مماثل لوضعنا في أكتوبر. تبدو الامور وكأنها تسير بشكل خاطيء. أقول لتشيرو ان الامور قد تنصلح."

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below